بتمويل أممي .. تدشين أول مشروع لمنظومة طاقة شمسية في منشأة تعليمية بمديرية #ساه ‏ - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الاثنين، 29 يونيو 2020

بتمويل أممي .. تدشين أول مشروع لمنظومة طاقة شمسية في منشأة تعليمية بمديرية #ساه ‏

 ساه - خاص - قيس الدوعني : 
أُفتتَحَ اليوم مشروع منظومة الطاقة الشمسية بمدرسة صلاح الدين للبنات بمديرية ساه الممول من مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع بكلفة خمسين ألف دولار ونفذته شركة تجدد للطاقة الشمسية . 

ويأتي المشروع ضمن مشاريع الكهرباء الطارئة في اليمن والذي يستهدف عدد من المنشآت التعليمية والصحية في محافظات الجمهورية منها أثنى عشر مشروعا بمديريات وادي حضرموت. 

وأعرب المدير العام لمديرية ساه رئيس المجلس المحلي الأستاذ عبد الله يماني الجابري عن تقدير قيادة السلطة المحلية لتدخلات مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع في تمويل هذه المشاريع الحيوية . 

ودعا المدير العام إلى توسيع قاعدة هذه التدخلات لتشمل منظومات للطاقة لمشاريع مياه الشرب ولا سيما في المناطق النائية بالمديرية مؤكدا استعداد السلطة لتقديم كافة التسهيلات لتنفيذ هذه المشاريع . 

من جانبه أشار المهندس محمد عبد الله عبده استشاري مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع باليمن إلى أن هذا التدخل يعد الثاني بمديرية ساه بعد تنفيذ مشروع مماثل بالمركز الصحي بمنطقة الكتنة وادي عدم. 

وأشار عبده إلى هناك مرحلة ثالثة سيتم تنفيذها لاحقا بالمديرية تتمثل في تزويد مستشفى ساه ومدرسة 22 مايو للبنات بمنظومة طاقة شمسية . 

وجدد مدير إدارة التربية والتعليم بمديرية ساه الأستاذ محمد عبد الله بن عماني الجابري الشكر لمكتب وزارة التربية والتعليم بوادي حضرموت على متابعة اعتماد وتنفيذ المشروع ‏. 

ولفت مدير إدارة التربية إلى استكمال كافة الترتيبات لتنفيذ مشروع مماثل بمدرسة 22 بنات بعد استيفاء كافة الاشتراطات المطلوبة شاكرا جهود مكتب الأمم المتحدة في تمويل هذه المشاريع.  

وينتج المشروع طاقة كهربائية بقدرة 15.12 كيلو وات وتشمل مكوناته اثنين وأربعين لوحا وثمانية وأربعين بطارية للخزن ولوحة التحكم الرئيسية وأنظمة للدمج والقواطع ومنظم شحن إضافة لنظام التاريض ومانع الصواعق ومكونات أخرى  . 

ويعد المشروع أول مشروع للطاقة البديلة يتم إدخاله للمبنى المدرسي بمدارس مديرية ساه على ضوء المسح الخاص واشتراطات الجهة الممولة للمشروع وسيسهم في تأمين التيار الكهربائي أثناء الدوام الرسمي وسيكون عاملا مشجعا لتعليم الفتيات.

يذكر أن مدرسة صلاح الدين للبنات بمديرية ساه تعد أكبر صرح تربوي لتعليم الفتيات ويقارب عدد طالباتها خلال العام الدراسي الماضي سبعمائة طالبة وبها كادر تدريس من الإناث بنسبة تصل إلى 90% تقريبا .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق