أبناء #تهامة يؤكدون أحقية في ادارة مناطقهم المحررة في مظاهرة حاشدة بمدينة #الخوخة - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الثلاثاء، 14 يوليو 2020

أبناء #تهامة يؤكدون أحقية في ادارة مناطقهم المحررة في مظاهرة حاشدة بمدينة #الخوخة

تهامه - خاص : 
شهدت مدينة الخوخة الساحلية العاصمة المؤقتة لمحافظة الحديدة. غرب اليمن، صباح اليوم الاثنين مظاهرات حاشدة، رفضا لممارسة الاقصاء والتهميش للكوادر الادارية التهامة من قبل بعض الأطراف يحاولون تدوير الماضي وفرض الوصاية على ابناء تهامة الارض والإنسان. 

وخرجت الجماهير من عدة مناطق تهامية محررة وجابت شوارع  مدينة الخوخة بمسيرة، مناهضة لعمليات محاولة انتزاع ادارة أمن مديرية الخوخة من أيدي ابنائها الذين حرروها في السابع من ديسمبر 2017 م بقيادة قائد معركة تحرير الخوخة العميد الركن احمد علي الكوكباني القائد العام للمقاومة التهامية. 

وهتف المئات من التهامين في مديرية الخوخة، بشعارات تندد بالممارسات التي يتعرض لها ابناء تهامة من الاقصاء والتهميش والنكران لتضحياتهم الجسيمة التي قدموها في سبيل تحرير المديرية وبقية المناطق المحررة. 

كما رفعوا لافتات مؤيدة لقيادات التحالف العربي و شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي وقيادة المقاومة التهامية ، داعية للاصطفاف وتوحيد الصف وراء قيادتها الميدانية في ارض الواقع وصاحبة الحق المشروع في قيادة شوون مدريتهم و وقوفها في امام التحركات المشبوهة في الساحل التهامي، لحفظ السلم المجتمعي من الفوضى والملشنة.

وفي بيان صادر عن مشائخ وشخصيات اجتماعية و مكونات تهامية  للمتظاهرين في مديرية الخوخة الساحلية ، أكدوا أن مدينة الخوخة قالت كلمتها من أول يوم، وضحت بخيرة أبنائها في سبيل "انحيازها للدولة ضد تسلط الاوصيا ". مضيفين أنه لن يسمح لأحد العبث بأمنها واستقرارها بعد أن ظلت آمنة لأربع سنوات.

وطالب المحتشدون السلطات الرسمية في الشرعية بوضع حد لممارسة الاقصاء والتهميش لابناء تهامه كافة  
وقالوا "إن أي تكريس من شأنه اقصاء ابنائهم  سيجر المديرية إلى ما لا يحمد عقباه.

وتسود مديرية الخوخة الساحلية الخاضعة لسيطرة ابنائها في اللواء التاسع عمالقة  توترات منذ ما يزيد عن شهر بعد تنامي تحركات يقوم بها بعض قيادات في السلطة المحلية والامنية  بالمحافظة موالين لطارق عفاش، تسعى للسيطرة الادارية على شرطة أمن المديرية وتسليمها لقيادة من خارج صف كوادر و رموز المقاومة التهامية المضحية في الميدان..

بيان المظاهرة الخوخة :
(ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين ) صدق الله العظيم
اننا بأسف بالغ نتابع نحن ابناء الخوخة خاصة وابناء  تهامة كافة شيوخ وقبائل و شخصيات اجتماعية و اعتبارية ومنظمات مجتمع مدني مجريات الاحداث الأخيرة التي تظهر يوما بعد يوم  تامرات ومخططات من داخل الغرف المغلقة  لاجندات، تسعي الى استهداف  بوابة شرطة أمن  مديرية الخوخة وحتى بوابة قاعة مشاورات تشكيل الحكومه الجديدة المنعقده حاليا في الرياض
 واستبعاد تام لابناء الخوخه خاصه وابناء تهامة كافه وتهميش لدورها كمقاومة وضعت لها بصمات خالدة من شهداء وجرحى ومقاوميين في كل الميادين
 وهو دور مركزي ومفصلي يعرف العالم كله اهميته.

ان استبعاد المقاومة التهامية وبالذات الذين بذلوا الأرواح والدماء عن ادارة مديرياتهم وامنها هو استبعاد لكافة ابناء تهامة  وهو ما يؤكد استمرار ممارسة الإقصاء الذي عانى منه التهاميون كثيراً بقدر ما يؤكد على العقلية  التى لا تحترم تلك النضالات والتضحيات  ويمجد لغة الاستقواء والغلبة واستبعاد من ينادي بالعدالة والسلام ويتبنى شعار الأمن وحقوق الإنسان والدولة المدنية الحديثة، ونؤكد أن ما تفعلونه يجعل تمثيلكم للشرعية فارغ المحتوى تتآكل من داخله الديمومة والإستمرار اذا ما فقدت ابناء الخوخه خاصة   وأبناء تهامه عامة

اننا نؤكد بحقنا وبدورنا في ادارة مديريتنا وتأمينها   شأننا شأن بقية جغرافيات هذا الوطن المنكوب بعقلية الأنانية وعدم القدرة على التعلم من دروس الماضي والحاضر و هي دروس ثبتت أن الاستبعاد كان دائماً باب كل ويل وثبور لحقتا باليمن

ان مانؤكد به حق مشروع تمليه حقوق المواطنة المتساوية ومبدأ الشراكة في الوطن وليس مقبولا ان يدير مديرية الخوخه إلا  من ضحى من أبناء تهامه وحرر  وبذل الروح والجهد             

وليس من حق احد يحرم ابناء تهامة وهم  من حرر الأرض وقدم الشهداء من التمثيل او تأمين او دارة المديريه

 إننا اذ نرفض هذا فلن نسكت عليه ولن نتنازل عنه مهما استمريتم في التآمر علينا.
 ونؤكد أننا سنقف صفاً واحداً      الى جانب قيادة المقاومة التهامية صاحبة الحق الشرعي في الميدان وعلى رأسها العميد الركن أحمد علي الكوكباني المنضوية تحت قيادة التحالف العربي ممثلة بقيادة المملكة العربية السعودية و دولة الإمارات العربية المتحدة، لدعم الشرعية في اليمن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق