وكيل وادي حضرموت يشدد على سرعة معالجة الأضرار الناجمة عن الأمطار الأخيرة في مدينة شبام التاريخية و يدعو المنظمات و الهيئات الدولية للقيام بدورها - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الخميس، 23 يوليو 2020

وكيل وادي حضرموت يشدد على سرعة معالجة الأضرار الناجمة عن الأمطار الأخيرة في مدينة شبام التاريخية و يدعو المنظمات و الهيئات الدولية للقيام بدورها

سيئون - إدارة الاعلام والعلاقات العامة بوادي حضرموت والصحراء : 
شدد وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري على سرعة معالجة الأضرار الخفيفة و المتوسطة التي ظهرت على مباني مدينة شبام التاريخية و مشاريع البنية التحتية من طرقات و شبكات مياه و كهرباء و كذا الاضرار الأخرى في ممتلكات المواطنين في مناطق المديرية المختلفة  الناتجة عن  الامطار الغزيرة التي شهدتها مديريات الوادي و الصحراء منتصف الأسبوع الجاري .   
 
واستمع الوكيل الكثيري في الاجتماع الذي عقد اليوم بسيئون من الأستاذ / عبد الوهاب بن علي جابر مدير عام مديرية شبام و الأستاذ حسن عيديد مدير عام الهيئة العامة للحفاظ على المدن التاريخية فرع شبام وادي حضرموت الى شرحٍ حول ما تعرضت لها المدينة التاريخية من أضرار تمثلت في تشقق عدد من الاسطح و الاسقف و تضرر عدد من واجهات المباني و شبكات المياه والصرف الصحي و شبكات توزيع الكهرباء بالإضافة الى تضرر عدد من الشوارع العامة و الداخلية و تهدم 3 مباني سكنية و تضرر عدد آخر بشكل جزئي في مناطق أخرى في المديرية .
 
و قال الكثيري ان السلطة المحلية في وادي حضرموت والصحراء ستعمل بكل امكانياتها المتاحة للحفاظ على مدينة شبام التاريخية و تنفيذ مشاريع الترميم و الصيانة العاجلة ، داعياً في ذات السياق منظمة اليونسكو و الصندوق الاجتماعي للتنمية و مختلف المنظمات و الهيئات الدولية المهتمة بشان التراث العالمي الى سرعة التدخل العاجل بما يضمن الحفاظ على سلامة المدينة التاريخية .  
 
وفي الاجتماع  اكد الأستاذ عبدالوهاب بن علي جابر مدير عام مديرية شبام الى ان السلطة المحلية بشبام و منذ الساعات الأولى لهطول الامطار اتخذت جملة من الإجراءات العاجلة لفتح الطرقات التي أغلقتها العوائق و السيول و تسببت بتوقف  حركة المواطنين بالإضافة الى تنفيذ جملة من الإجراءات لتحريك تجمعات المياه الكبيرة التي تجمعت بالقرب من منازل المواطنين ،  مضيفاً الى ان السلطة المحلية بشبام قامت بتشكيل عدد من اللجان الميدانية لحصر المباني الخاصة والحكومية التي تضررت ، مشيداً بالدور الكبير الذي قدمه أبناء و شباب مدينة شبام في تعاونهم في إزالة اثار السيول و الامطار و مساعدة المتضررين منها  .
 
بدوره أوضح الأستاذ حسن عيديد مدير عام الهيئة العامة للحفاظ  على المدن التاريخية فرع شبام وادي حضرموت الى ان الهيئة تقوم ومنذ اشهر قريبة بتنفيذ خمسة مشاريع في مدينة شبام التاريخية تتمثل في ترميم عدد 40 بيتا و ترميم سور المدينة و مشروع الإنقاذ العاجل للبنية التحتية و مشروع إزالة أشجار السيسبان بتمويل اجمالي بلغ 509 الف دولار من منظمة اليونسكو عبر الصندوق الاجتماعي للتنمية  موضحا الى ان الهيئة رفعت عدد من التقارير العاجلة في اليومين الماضية لعدد من المنظمات و الهيئات المحلية و الدولية بشأن طلب تدخلهم العاجل لمعالجة ما خلفته الامطار .
 
 
 
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق