في رابع جلسة حوارية بمديرية صيره.. مناقشة البحث في معالجة مخاطر تمزق النسيج الإجتماعي - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الخميس، 23 يوليو 2020

في رابع جلسة حوارية بمديرية صيره.. مناقشة البحث في معالجة مخاطر تمزق النسيج الإجتماعي

عدن - خاص - سماح إمداد : 
نفذت الجلسة الحوارية  الرابعة للبحث في " معالجة المخاطر الناتجة عن تمزق النسيج الاجتماعي " بمديرية- صيرة / محافظة عدن، بمشاركة عدد من من أكاديميين وتربويين ، إعلاميين ، وعقال حارات، شباب نشطاء،مجالس محلية،أئمة مساجد.، وبحضور رئيسة مؤسسة وجود للأمن الإنساني" مها عوض "، انسام حيدرة مسؤولة المبادرات. 

وفي افتتاح الجلسة الحوارية الرابعة القت " مودة خالد  قدار " منسقة  المشروع "  كلمة رحبت فيها  بجميع  الحاضرين والحاضرات متمنيا الأمن والأمان والسلامة لمدينة عدن والتخلص من كل الاوبئة والإمراض وخاصة خلال الفترة التي انتشرت جائحة لكوفيد (19) .. موضحة إن مؤسسة وجود للأمن الإنساني هي مؤسسة طوعية غير حكومية تسعى من خلال برامجها وأنشطتها في الدفع بعملية التنمية وحقوق الإنسان وتوسيع الفرص للمشاركة المجتمعية بالتحديد إمام النساء والشباب من خلال الجنسين لصنع مستقبل أفضل للأمن الإنساني .. مشيرة بان تأسست عام(2012) وتم إشهارها في 12/12/2012م  حيث تعمل على عدد من البرامج والمجالات التي تستهدف التنمية المستدامة وحقوق الإنسان التي تطمح من خلالها إلى تحقيق الأمن الإنساني .



  كما أشار  "علي عبد الحق " مدير المشروع "  إن انعقاد الجلسات الحوارية في عدد من المديريات تأتي ذلك " ضمن مشروع  تعزيز دور النساء والشباب في  بناء مجتمعات متماسكة "  وتنظمها مؤسسة وجود للأمن الإنساني وبالتعاون مع منظمة سيفرورلد.

وأكد  " إن المشروع جاء بناء على احتياج المجتمع وخصوصا في هذه الفترة الراهنة التي تعيشها البلاد من تمزق النسيج الاجتماعي في أوساط الأسرة والمجتمع وكيفية البحث في معالجته والحد منه .. إضافة إلى التوعية حول مخاطر تمزق النسيج  الاجتماعي على المجتمع.

كما قدم " علي " نبذة توضيحية بان المشروع ينقسم إلى (3) مسارات .
المسار الأول وهو التحليل وبحث المعالجات.
والمسار الثاني تقييم مدى تأثير تمزق النسيج الاجتماعي على النساء بالإضافة إلى  بناء القدرات في مجال المناصرة وكسب التأييد وبعد ذلك يتم تشكيل خمس مبادرات مجتمعية.

المسار الثالث وهو الإنتاج الإعلامي بعرض فيلم يحتوي على كامل من المخرجات والجلسات الحوارية في (8) مديريات عدن .

وتطرق الميسر " صقر منقوش"   بالتعريف عن مواضيع ومفاهيم حول الجلسة الحوارية عن مفهوم السلم والتماسك الاجتماعي و تأثير النزاع المسلح على تمزق النسيج الاجتماعي في المجتمع.

كما استعرض " صقر  " في جلسة التيسير "الجانب الأمني واثأر العنف على التماسك المجتمعي، والجوانب الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وأثرها على النسيج الاجتماعي ، والفاعلين الرئيسين في تمزق وتماسك النسيج المجتمعي .

كما تم تقسيم عمل مجموعات حول معالجة قضايا التي تعيق السلم المجتمعي  وتم عرض النقاش والمداخلات والآراء فيها .

 وخرجت الجلسة بعدد من التوصيات " تفعيل المساءلة المجتمعية والمحاسبة لإعادة دور المجالس المحلية بعملية الرقابة على تنفيذ كافة المشاريع الخدمية، وتفعيل دور الأندية وربط أنشطتها بالأنشطة اللاصفية بالتربية والتعليم، والتوعية بإنسانية الناس بعيدا عن العرق واللون والجنس المساواة ونبد  العنصرية ،وإشراك ورفع المستوى التعليمي  للشباب في التوعية المجتمعية ،بالإضافة إلى تفعيل وتنشيط  دور رجال الأمن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق