بقلم القاضي / صالح النسري "رسالة إلى الذين يتوهمون بعودة الماضي البغيض" - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الأربعاء، 12 أغسطس 2020

بقلم القاضي / صالح النسري "رسالة إلى الذين يتوهمون بعودة الماضي البغيض"

              

لاشك ان كثير من الناس والعامة يتوهمون بعودة الماضي البغيض وهذاه احلام اليقظة ، فالماضي مليئ بالاحداث والظروف القاسية ولا يمكن لنا ان نتمناة ان يعود في وقتنا الحاظر كوننا نعيش في عصر ثورة جنوبية لذا لابد من مساندتها والوقوف معها حتى يتم ايصالنا الى الهدف المنشود وهو التحرير والاستقلال.
ودعمها بكل الامكانيات والقدرات المتاحة ولو بالكلمة لاننا نبحث عن وطن مسلوب مننا ارادة قوى القدر والخيانة  
ان تقدمة كالقمة صائقة وابتلاعها بسهولة من قبل هولائك المتسلطين على رقاب اهل اليمن ،
فحرب 1994م على الجنوب شاهدة امام العيان على الدمار والتخريب والسلب والقتل والألحاق.
وجعلوا شعب الجنوب وقواة الخيرة لا حول ولا قوة لهم فقد تم الأستيلاء على جميع المؤسسات التابعة للدولة والتصرف بها والقضاء على جميع المؤسسات المنتجة ومحاربة كل ما يمكن ان يكون موجود يقدم خدمات لابناء المدن كالمستشفيات والمراكز الصحية والمدارس والطرقات والمياة والكهرباء وغيرها وجعل المدن خاوية من وسائل الحياة التي تقوم عليها وتهميش والتعليم واخضاعة للغش والأتجار بلحشيش والمخدرات بين ابنا الجنوب والخمور وغيرها 
من الأساليب الاستعمارية المتخلفة مثل أظهاد المرأه وفرض عليها قيود متخلفة ومحاولة أثارة النعرات القبلية بين أبناء الجنوب ونشر الفتن والعنصرية ونقل العادات والتقاليد المتخلفة بين الشمال آلى الجنوب وقتل روح الثقافة التي كانت تتميز بها المدن الجنوبية ونشر التخلف البغيض ومحاربة الوطنين واقصائهم من مناصبهم وطرد الجنوبين من وظائفهم ومناصبهم واحلال محلهم عناصر موالية للنظام اليمني المتخلف.
ومنع التوظيف بكل اشكالة وانواعة ومحاربة كل من شأنة يخدم ابناء الجنوب والمدن الجنوبية .
علاوة على ذالك استخراج الثروات التي في باطن الارض ونهبها من قبل تلك العصابة المارقة وتحويل الجنوب إلى ساحات للحرب والقتال من قبل قوى الشر والأرتزاق فهل هذه دولة    ؟
ض

الله الموفق
القاضي /صالح النسري

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق