أنسو فاتي.. نجم برشلونة القادم - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الأربعاء، 28 أكتوبر 2020

أنسو فاتي.. نجم برشلونة القادم

برشلونة - متابعات : 

حطم أنسو فاتي أرقامًا قياسية عدة منذ ظهوره، خلال 12 شهرًا قاسيًا بالنسبة للبلوجرانا، وكان صعوده من لا ماسيا إلى الفريق الأول منارة أمل حقيقية لرونالدو

يبدو أن برشلونة أنتج موهبة عالمية أخرى، هكذا تتحدث الصحافة الرياضة العالمية، عن «وريث ميسي»، أنسو فاتي، الذي تخرج من أكاديمية «لا ماسيا»، حيث مصنع النجوم.

فاتي، البالغ من العمر 17 عامًا، والمولود في غينيا بيساو، هو حديث لا رامبلا بعد ظهوره لأول مرة مع منتخب إسبانيا، ليصبح أصغر لاعب ينال تلك الفرصة، منذ عام 1936.

حطم فاتي أرقامًا قياسية عدة منذ ظهوره، خلال 12 شهرًا قاسيًا بالنسبة للبلوجرانا، كان صعود فاتي من لا ماسيا إلى الفريق الأول منارة أمل حقيقية للمدرب الجديد رونالد كومان.

وتزايد التعلق بـ فاتي بعد التكهنات والقلق التي عاشها برشلونة في أعقاب ما تردد عن مغادرة «ميسي» برشلونة، قبل أن تتمكن إدارة برشلونة من إثناء البرغوث عن قراره، وقتها أيقن الجميع أن آنسو فاتي، قد يملأ مكان ليونيل ميسي بالفعل.

ومَثل الآداء المذهل، في مثل هذه السن المبكرة، لآنسو فاتي، في أن يتردد حديث عن رغبة «مانشستر يونايتد» في ضمه، لكن فاتي يرى مستقبله في برشلونة إلى حد كبير، رغم أن اهتمام مانشستر يونايتد به حقيقي، وفق العديد من التقارير المنشورة.

حتى الآن، أمضى اللاعب الإسباني المراهق، آنسو فاتي، معظم مسيرته في الجناح الأيسر، حيث يمكنه الاقتحام ليشكل تهديدًا مباشرًا على المرمى، ورباطة جأشه في مثل هذه السن المبكرة رائعة حقًا، كما أن وعيه الموضعي وسرعته وقدرته على القدمين تجعله لاعبًا خطيرًا ومتعدد الاستخدامات.

حقائق عن أنسو فاتي

يعد فاتي أصغر هداف لبرشلونة على الإطلاق في الدوري، وأصغر هداف في تاريخ دوري أبطال أوروبا، وقد أدى صعود أنسو فاتي، المذهل إلى اندفاع النادي لمنحه تمديد لعقده في ديسمبر مع إدراج شرط جزائي بقيمة 170 مليون يورو، والذي سيرتفع إلى 400 مليون يورو قريبا.

ومن المقرر أن يكافئ «بارتوميو» مدير برشلونة، اللاعب الشاب بعقد جديد قريبًا، والذي سيشهد حصول فاتي على رقم قميص جديد، وزيادة كبيرة في راتبه وإدراج شرط إخلاء سبيل بقيمة 360 مليون جنيه إسترليني، وبعد أن لعب فاتي لفريق تحت 21 عامًا، أصبح الآن لاعبًا دوليًا إسبانيًا كامل الأهلية.

قالوا عن أنسو فاتي

الموهبة المبكرة تلك، لفتت أنظار كثير من نجوم كرة القدم، كان في مقدمتهم ليونيل ميسي، الذي قال ذات مرة: «لفت أنسو فاتي انتباهي منذ المرة الأولى التي رأيته فيها يتدرب، لكن علينا التمهل لتكوين الرأي عنه، لأنه يبلغ من العمر 16 عامًا».

ويضيف ميسي، أن فاتي لا يزال لا يتحمل المسؤولية التي يريد الآخرون وضعها على كتفيه، صحيح أن لديه القدرة على أن يكون لاعبًا مهمًا جدًا، ولكن لا يزال بحاجة للمساعدة من قبل العناصر القديمة.

أما راؤول جونزاليس، أسطورة ريال مدريد السابق، فقا عن فاتي إن «هناك شباب يظهرون من العدم ولديهم شيء مختلف عنهم، عليك أن تتحلى بالصبر والاسترخاء والاستمتاع بها».

وأضاف «أعتقد أنه من الجيد لكرة القدم أن يأتي اللاعبون الشباب ويظهرون هذا النوع من الجودة، يعتمد النجاح الذي سيحققونه على ما يفعلونه على أرض الملعب وهم يتبعون طريقهم الخاص ».

وترك نجم برشلونة الصاعد فاتي انطباعًا كبيرًا ومذهلًا بالفعل في كامب نو، وقال بيريز مينا، أول مدرب لـ«فاتي»: في غينيا، كان فاتي معتادًا على اللعب بالكرات المصنوعة من القماش، ولكن عندما حصل على كرة حقيقية لأول مرة كان من الرائع رؤيته.

وأضاف: «لقد شاركت في لعبة كرة القدم منذ 50 عامًا ولم أر شيئًا مثله من قبل، لديه شخصية كبيرة، إنه لا يخشى أي شخص وما عليك سوى رؤيته على أرض الملعب لرؤية ذلك».

سجلات فاتي المذهلة

من سجلات فاتي المذهلة، أنه ثاني أصغر لاعب في تاريخ الليجا، وثاني أصغر لاعب يشارك مع فريق برشلونة الأول في الليجا، وعمره 16 عامًا و298 يومًا، وخلف فيسينتي مارتينيز فقط، الذي ظهر لأول مرة في عمر 16 عامًا و9 أشهر و7 أيام.

أيضًا يعد فاتي أصغر هداف في الدوري الإسباني، وأصغر لاعب في الكامب نو، وأصغر لاعب يشارك لأول مرة في دوري أبطال أوروبا، وثاني أصغر لاعب في إسبانيا تحت 21 سنة.

وقد دفعته مآثره لبرشلونة، لتكسبه مكانًا في تصفيات بطولة أمم أوروبا تحت 21 عامًا ضد الجبل الأسود، مما جعله ثاني أصغر لاعب يفعل ذلك بعد رجل برشلونة السابق بويان كركيتش.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق