مدير تربية مسيمير لحج يجتمع برؤساء الأقسام والشعب الدراسية لمناقشة الصعوبات التي تواجه العملية التعليمية بالمديرية - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الثلاثاء، 13 أكتوبر 2020

مدير تربية مسيمير لحج يجتمع برؤساء الأقسام والشعب الدراسية لمناقشة الصعوبات التي تواجه العملية التعليمية بالمديرية

لحج - خاص - محمد مرشد عقابي: 
ترأس الأخ الأستاذ "أحمد إبن أحمد الحيمدي" مدير مكتب التربية والتعليم بمديرية المسيمير محافظة لحج صباح اليوم الثلاثاء إجتماعاً ضم رؤساء الأقسام والشعب الدراسية بإدارة التربية والتعليم بالمديرية.

وأستهل الإجتماع الأول للمدير الجديد والذي كرس لمناقشة مجمل الأوضاع التي تمر بها الحركة التربوية والتعليمية بالمديرية بكلمة ترحيبية بالحاضرين ألقاها مدير إدارة التربية والتعليم بالمديرية الأستاذ "أحمد الحيمدي".

وأضاف "إبن الحيمدي" في كلمته قائلاً : أننا ندرك تماماً حجم المسؤولية الوطنية الملقاة على عواتقنا وصعوبة المرحلة والمشاكل التي ترافق سير عملنا ولكن بتكاتفنا وتعاضدنا وتلاحمنا جميعاً ستزول هذه العقبات وسوف نتغلب عليها بأذن الله تعالى وبمنه وكرمه، داعياً الجميع الى بذل كل الجهود للرقي بالعملية التعلمية، لأفتاً الى أن العمل المشترك والمتجانس سواءً على مستوى الأقسام والوحدات والشعب الإدارية والمدارس يترك أثراً إيجابياً ويضمن نجاح المهام والخطط والبرامج التي تدفع نحو الإرتقاء بمستوى العمل التربوي والتعليمي برمته في عموم وانحاء المديرية.

وحث "إبن الحيمدي" على هامش الإجتماع الحاضرين بضرورة الأخذ بأسباب التطور والنجاح وتفعيل الأدوار والأضطلاع بالمهام الإدارية المنوطة بهم في مختلف الأقسام الإدارية، مشدداً على أهمية إتقان العمل والمهام وإدائها بأمانة ونزاهة والتحلي بروح المسؤولية وشرف المهنة السامية لكوننا جميعاً نمثل أهم مرفق وتقع علينا مسؤولية عظيمة وهي تربية وتعليم النشء والأجيال لذا نحن محاسبون أمام الله وأمام الخلق عن كل شيء نقوم به، لذا فوجودنا اليوم مع بعضنا هنا يجب ان يكون بداية لتصحيح المسار ولطي تلك الصفحة المظلمة من العبث والفساد التي سادت أروقة هذه المؤسسة الرائدة في مديريتنا، وغايتنا اليوم ايها الأخوة والزملاء الكرام تتركز في كيفية نفض الغبار والتخلص من الآثار السلبية التي طغت على قطاعنا التربوي وجثمت عليه ردحاً من الدهر وكذلك في كيفية التخلص من عثرات وأخطاء تلك الحقبة السوداوية المظلمة من تأريخنا التربوي المعاصر وتلافي حدوثها مستقبلاً.

وأستطرد مدير إدارة التربية والتعليم بالمديرية في كلمته بالقول : ان مقياس تعاملنا اليوم هو "الإخلاص في العمل" وهو ما نعتبره "الشرع والدستور"، ولن نتهاون او نتخاذل في تطبيق النظام والقانون التربوي ومبادئ الثواب والعقاب والمحاسبة فهي تعد الضمانة التي على ضوئها سنطوى تلك المرحلة السيئة والحقبة السوداوية المظلمة الذي عاش مرفقنا الخدمي هذا وجثمت عليه ردحاً غابراً من الزمن، ونؤكد لكم من مقام المسؤولية هذا بان كل واحد منكم سوف يحظى بصلاحيات عمل وإستقلالية كاملة وواسعة وسنظل واقفين الى جواركم ولن نألوا جهداً في تقديم كل أشكال الدعم والمساعدة وإسداء ما يجب ان نسديه لكم بحسب أمكانياتنا وقدراتنا المتاحة بالشكل الذي يصمن تصحيح مكامنرالإختلال والإعوجاج مع عدم إقفال دورنا الرقابي والمحاسبي الذي من شأنه تقييم العمل والدفع بعجلته الخدمية صوب الأمام.

كما أكد "إبن الحيمدي" على أهمية التعامل الإداري مع كل مايطلب والإلتزام بتنفيذ كافة القرارت والتوصيات التي سيتمخض عنها هذا الإجتماع، وعقب ذلك فتح باب النقاش وطرحت الهموم والمشاكل من قبل رؤساء الأقسام الذين شرحوا أهم النواقص والمعضلات التي يواجهونها في العمل وأتخذت إزائها روزنامة من الحلول والمعالجات الكفيلة بإنهائها.

هذا وخلص الإجتماع بتقديم عبارات الشكر والثناء من قبل الحاضرين للشيخ "حاميم الحوشبي" مدير عام المديرية على قراره الصائب والسديد بتعيين الأستاذ "أحمد الحيمدي" مديراً لمكتب التربية والتعليم بالمديرية، حيث أشار الجميع إلى أن هذا القرار سيكون كفيلاً بإنقاذ هذا القطاع الخدمي من السقوط في المجهول ومن حالة التردي والتدهور التي يعاني منها، بالإضافة الى ما يمثله هذا القرار من ضمانة أكيدة لتحريك مياه التربية والتعليم الراكدة وهو ما يعبر عن مدى حرص وإهتمام مدير عام المديرية الكبير ونظرته المتفحصة والثاقبة والمستمرة لما شهده هذا القطاع إبان الفترات الماضية من أوضاع لا تسر العدو قبل الصديق، وتسخير الشيخ حاميم الحوشبي كل جهوده للنهوض بواقع هذا القطاع والإرتقاء بالعملية التربوية والتعليمية بالمديرية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق