إختتام الدورة التدريبية في مجال الجودة وتداول الأسماك الخاصة بالصيادين في مديرية بروم/ ميفع - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الأحد، 15 نوفمبر 2020

إختتام الدورة التدريبية في مجال الجودة وتداول الأسماك الخاصة بالصيادين في مديرية بروم/ ميفع

إعلام الصندوق الإجتماعي للتنمية : 
ضمن مشروع تشغيل الشباب في التمكين المجتمعي لدعم الصمود والتعافي وتعزيز التماسك الإجتماعي للمرحلة الثانية بمديرية بروم/ميفع محافظة حضرموت أُختتمت صباح اليوم الأحد 15 نوفمبر 2020م أعمال الدورة التدريبية الخاصة بالصيادين بمديرية بروم/ميفع وذلك في مجال الجودة وتداول الأسماك والذي ينفذ أعمالها الصندوق الإجتماعي للتنمية ويشرف عليها وحدة التدريب والدعم المؤسسي فرع المكلا.

واستهدفت الدورة عدد 25 شاب من فئة الصيادين من منطقة. بروم تمَّ تدريبهم خلال يومين متتاليين للفترة من 14-15 نوفمبر لإكسابهم العديد من المهارات والمعارف في مجال الجودة وتداول الأسماك كون مديرية بروم/ميفع تُعد من أغنى المديريات في المحافظة وفرة للأسماك والثروات الحيوانية والتي تكون متوفرة طيلة أيام السنة إضافة إلى ممارسة أغلب قاطنيها لمهنة الإصطياد.

واحتوت المادة التدريبية على العديد من المفاهيم التي تخص الصيادين كتداول الأسماك وأهم صفات الأسماك الطازجة ومظاهر الفساد في الأسماك كاختفاء بريق عيونها وتحول لون الخياشيم فيها وانفصال القشور عنها بسهولة،وكذا إعطاء المتدربين نبذة حول أهم العوامل المؤثرة في فساد الأسماك كأساليب الصيد والتلوث البكتيري وغيرها. 

وخلال الدورة أيضا تمَّ تدريب المتدربين على أهم طرق تداول الأسماك الصحيحة كالنظافة الشخصية للصياد والقارب ووسائل الإصطياد وعدم السماح للصياد الذي لديه مرض معدي أو جروح بتداول الأسماك،إضافة إلى ضرورة إستخدام الثلج المجروش لحفظ الأسماك من مصنع ماء نظيف وعدم ترك الأسماك في الشباك أكثر من ساعتين ونقل الأسماك في سيارات نظيفة ومغلقة ومعزولة عن الحرارة. 

هذا وقد تمَّ أيضا توضيح المفاهيم الأساسية لجودة وسلامة الأسماك القائمة على المنتج والقيمة،أيضا أهمية الفحص أو التقييم الحسي لجودة الأسماك حيث يعتبر هذا الفحص من الطرق الأكثر شيوعا واستخداما في الأسواق وأماكن إنزال الأسماك كونها بسيطة وغير مكلفة وتعتمد فقط على الحواس الخمس فكان من الضرورة الإلمام بها من قبل الصيادين. 

وقد تمَّ إعطاء المتدربين أيضا ملخَّص شامل حول المخاطر والملوثات التي تؤثر على جودة الأسماك وأبرز الأمراض التي يمكن أن تصيب الإنسان اذا تناول أسماك أو منتجات بحرية تالفة أو ملوثة،حيث من الممكن أن يصاب بأمراض الجهاز الهضمي والعصبي والجلدية والحمى والتسمم الغذائي والهيستامين وشرح عام حول أهم مصادر تلوث الغذاء بشكل عام. 

وفي ختام الدورة أُعطيت للمتدربين مبادئ ومفاهيم حول النظافة الشخصية وأهم الأدوات اللازم على كل صياد يتداول الأسماك من إرتدائها كالمريلة وغطاء الرأس والقفازات وإتباع أساليب النظافة الشخصية لحماية الجميع من أي عدوى وتوضيح أهم السلوكيات الخاطئة لدى الصيادين والأعراض المترتبة عليها لإنشاء بيئة بحرية خالية من جميع المخاطر الممكنة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق