وكيل وادي حضرموت يطّلع على الخطط التطويرية لكلية المجتمع بسيئون - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الأحد، 20 ديسمبر 2020

وكيل وادي حضرموت يطّلع على الخطط التطويرية لكلية المجتمع بسيئون

سيئون / إدارة الإعلام و العلاقات العامة : 
اطّلع وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي و الصحراء عصام حبريش الكثيري على الخطط التطويرية المستقبلية لعمادة كلية مجتمع بسيئون لتطوير البنية التحتية للكلية و افتتاح اقسام علمية جديدة . 

و خلال زيارته التفقدية للكلية ، رأَس الوكيل الكثيري اجتماعاً ضم عميد كلية المجتمع بسيئون الأستاذ المساعد / عبدالقادر الكاف و نواب العميد و عدد من رؤساء الأقسام  ، أستمع من خلاله من عميد الكلية إلى شرحٍ حول مشروع إعادة تأهيل و تطوير المخطط العام لكلية المجتمع بسيئون الذي يهدف لإضافة مباني جديدة و تطوير و تأهيل المباني الحالية بما يعمل على زيادة عدد القاعات التدريسية و الإدارية ، بالإضافة إلى شرحٍ حول مشروع مركز الطاقة المتجددة الذي سيثل  اول قسم متخصص للطاقة المتجددة على مستوى التعليم العالي في بلادنا و يقوم بتوفير أفضل الوسائل التعليمية من مختبرات و أجهزة متخصصة للطلاب . 

و أكد وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي و الصحراء عصام الكثيري إلى أن السلطة المحلية بالوادي تولي اهتماماً خاصاً لقطاع التربية و التعليم بمختلف مراحله موضحاً إلى أن مشروع إعادة تأهيل كلية المجتمع  إضافة المشروع إلى الخطط المستقبلية للجنة المشاريع و موجهاً بمراجعة الدراسة الفنية و المالية الخاصة به .

كما أكد الكثيري دعم السلطة المحلية لمشروع مركز الطاقة المتجددة ، مشيراً إلى أن هذا المشروع يمثل أولوية دعم السلطة لكلية المجتمع في هذه المرحلة ، موجهاً بتقديم كافة اوجة الدعم  لتخصص الطاقة المتجددة في الكلية و داعياً في ذات الإطار مؤسسات التنمية الوطنية و التجارية إلى تقديم دعمها للكلية لانشاء مركز الطاقة المتجددة في حضرموت . 

بدوره قدم عميد كلية المجتمع بسيئون الأستاذ المساعد / عبدالقادر الكاف شكره وتقديره لوكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي و الصحراء لاهتمامه و دعمه المتواصل لمختلف خطط الكلية بصورة مستمرة ، مشيراً إلى أن الكلية تضم 11 تخصصا يدرس فيها 463 طالب وطالبة 

حضر الاجتماع نواب عميد كلية المجتمع للشؤون المالية و الإدارية الدكتور / احمد العوش ، و لشؤون الطلاب الدكتور / سالم باجابر ، بالإضافة إلى رؤساء الاقسام التعليمية بالكلية .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق