الإتحاد اليمني للإعلام الرياضي يقر مشروع النظام الأساسي المعدل - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الخميس، 3 ديسمبر 2020

الإتحاد اليمني للإعلام الرياضي يقر مشروع النظام الأساسي المعدل

عدن: خاص 
أقر مجلس إدارة اتحاد اليمني العام للإعلام الرياضي مشروع النظام الأساسي المعدل للاتحاد وصادق على إنزاله للمناقشة العامة في فروع الاتحاد ونشره في حسابات الاتحاد ووسائل الإعلام، وتكليف لجنة لرفعه للجهات المختصة للمشورة في الجهات اليمنية المعنية والاتحادات " العربي، والآسيوي، والدولي" للصحافة الرياضية.
جاء ذلك في الاجتماع الدوري الذي عقده مجلس إدارة اللجنة المؤقتة للاتحاد في العاصمة المؤقتة عدن في قاعة تدريب "كابيتال الاستثمارية" في مدينة خورمكسر بمحافظة عدن،  وكان برئاسة د.جميل طربوش رئيس الاتحاد وحضور كامل أعضاء مجلس الإدارة من مختلف محافظات الوطن الذي أدار النقاش فيه الأمين العام للاتحاد شكري حسين أحمد ، وقد شهد أيضًا مناقشة وإقرار التقرير العام المقدم من الأمين العام للاتحاد عن نشاط الاتحاد خلال المدة الماضية بعد استيعاب الملاحظات المطروحة عليه.
وفي مستهل الاجتماع رحب د.جميل طربوش رئيس الاتحاد العام للإعلام الرياضي بالزملاء القادمين من المحافظات البعيدة، مؤكدًا على الأهمية التاريخية التي يكتسبها الاجتماع بوصفه يؤسس لمرحلة جديدة من عمر الاتحاد اليمني للإعلام من خلال إقرار مشروع النظام الأساسي المعدل الضامن لاستقلالية الاتحاد التي تمكنه من العمل كإطار مهني إبداعي ملتزم لنظامه الأساسي والقانون اللوائح المنظمة للعمل الرياضي اليمني.
وعبر رئيس الاتحاد عن شكر وتقدير قيادة الاتحاد العام للإعلام الرياضي وفروعه في المحافظات لدعم ومساندة معالي وزير الشباب والرياضة نايف البكري لعودة الاتحاد لممارسة نشاطه على المستوى المحلي واستعادة مكانته على المستوى الدولي.
مشيدًا بتعاون كل المؤسسات والهيئات الوطنية اليمنية لما يقوم به الاتحاد من جهود في سبيل إعادة ترتيب البيت الإعلامي من الداخل، وسعيه الحثيث لتفعيل دوره كاتحاد مؤسس للاتحادين العربي والآسيوي للصحافة الرياضية ومن أول الاتحادات العربية التي انظمت للاتحاد الدولي للصحافة الرياضية.
وأقر الاجتماع بالإجماع مشروع النظام الأساسي بما ورد عليه من إضافات وكلف لجنة مكونة من الزملاء فرحان المنتصر وجميل طربوش وشكري حسين علي سرحان وصفاء الدبعي للتواصل مع الجهات المحلية والاتحادات  العربي والآسيوي والدولي وتسليمهم نسخ من المشروع.
كما أقر الاجتماع المصادقة على تسمية أعضاء اللجان العاملة في الاتحاد وفقا لما تم رفعه من الزملاء رؤساء اللجان العاملة وهي : لجنة العلاقات الخارجية والاعلام، ولجنة المصورين، ولجنة المرأة، واللجنة القانونية، ولجنة التأهيل والتدريب، ولجنة الرقابة، ولجنة العضوية، على أن يصدر بتشكيلها تعميم يوزع على الفروع خلال الأيام المقبلة.
وأقر الاتحاد خطة عمل الاتحاد للعام القادم 2021م الذي تم الاتفاق في الاجتماع الماضي أن يشهد الدورة الانتخابية الكاملة للاتحاد، وتضمنت الخطة إقامة العديد من الفعاليات والدورات الداخلية ووضع آلية للمشاركة في الدورات الخارجية مع إمكانية استقدام محاضرين خارجيين لإقامة دورات في اليمن.
كما أقر الاجتماع فتح باب الانتساب للاتحاد أمام الأعضاء الجدد ، وتجديد العضوية للأعضاء السابقين مع اعتبار كل الزملاء العاملين في الإعلام الرياضي خلال السنوات الماضية أعضاء مؤهلين للحصول على العضوية بمجرد تقدمهم طلب الانتساب وتعبئة الاستمارة في الفرع ورفعها للاتحاد العام.
وأقر الاجتماع عدد من القرارات التنظيمية المتصلة بالشأن الداخلي للاتحاد مثل وضع قاعدة بيانات للأعضاء واستبدال بطاقات العضوية ، كما أقر تأجيل مناقشة تشكيل اللجنة العليا للانتخابات إلى الاجتماع المقبل المقرر انعقاده في يناير المقبل.
وفي نهاية الاجتماع قدم رئيس الاتحاد العام للإعلام الرياضي د.جميل طربوش تقريرًا مفصلًا عن المرحلة التي وصلت إليها القضية المرفوعة ضد ما يسمى برئيس الجمعية اليمنية للإعلام الرياضي، مؤكدًا أن الاتحاد يقوم بواجبه باعتباره الممثل الشرعي والقانوني للاتحاد اليمني للإعلام الرياضي بوصفه اتحادًا مؤسسًا للاتحادين العربي والآسيوي للصحافة الرياضية ومن أقدم الاتحادات على مستوى الجزيرة والوطن العربي في الانضمام إلى الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية.
وقال طربوش:" ليس بيننا أي خصومة شخصية مع أي زميل، لكننا ندافع عن الاتحاد اليمني للإعلام الرياضي في تمثيل نفسه واحتلال مكانته على كل المستويات محليًا ودوليًا، وقد سلكنا الطريق السليم عبر القضاء ، وهذا سلوك حضاري كان لابد من اللجوء إليه للدفاع عن حق الاتحاد".
وقال :" الاتحاد يمثل الاعلام الرياضي على مستوى اليمن بشكل عام في الماضي والحاضر، ولن نسمح لأي منتحل أو مدعي أن يشق الصف أو يؤثر سلبيًا على سمعة الإعلام الرياضي اليمني في الداخل أو الخارج".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق