#حوار_الشباب ..شاب أمريكي من أصول يمنية يكشف عن طموحاتة الكروية المستقبلية - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار


الأربعاء، 27 يناير 2021

#حوار_الشباب ..شاب أمريكي من أصول يمنية يكشف عن طموحاتة الكروية المستقبلية

 المواهب اليمنية لها باع ومنتشرة في ربوع الدول العربية والأجنبية وهناك الكثير من المواهب التي تألقت وبرزت في معظم الدول حيث ماحلت وتواجدت فدعونا نقف مع موهبة يمنية تألق وأبدع في منتخبات المدارس في الولايات المتحدة الامريكية وأصبح من أفضل لاعبي فرق المدارس وبعض الأندية هناك ونال على اعجاب الكثير إنه الموهبة وليد الشعيبي فلنقف ونتعرف على هذا الموهبة الذي حلمه أن يمثل منتخب اليمن مستقبلا في حوار شيق معه .

حاوره / عوض مبارك الشبيبي : 

نص الحوار : 
س1: عند أي بداية لابد أن نعرف من سيتابع حوارنا عن شخصيتك؟
ج1:الإسم : وليد الشعيبي 
مواليد : الضالع الشعيب 
العمر 16 سنه
‏مستقر في امريكا

س2: ماهو طموحاتك في المستقبل؟ 
ج2: ‌‌‏ بأن أمثل وطني ‏وألعب محترف في ‏أسبانيا أو ‏إنجلترا .

س3 : حين يطرب الفن والإبداع والتميز فلابد أن يبدأ بإنطلاقه ولكل إنطلاقة يوجد من يشجعها من الذي كان ينتظرك ويشجع موهبتك دائما؟
ج3: الذي كان يدعمني أبي وعمي الذي ‏بدأت مسيرتي بسبب أن ‏أعطاني كرة ‏عندما كان عمري 7 سنين .

س4: التميز أعطى لك مكانتك وتميزك أعطاك الثقة بنفسك عرف لنا لمشوارك مع معشوقتك كرة القدم؟
ج4:  بدأت ألعب كرة القدم عندما كنت في السابعة من عمري عندما أرسل لي عمي كرة قدم من الولايات المتحدة الأمريكية وبدأت في التوفيق بين الكرة وركلها لم يكن لدى القرية كرة ‏اللعب لحسن الحظ لدي واحدة وهي الكرة أعطاني أياها عمي ثم بدأنا في اللعب أنا كنت جيدًا بعد ذلك اليوم  ‏كنت ألعب ‏أساسي لست بحاجة إلى كرة من أجل اللعب معهم ‏وبد ذلك اليوم كنت واحدًا من ‏أفضل لاعبين في القرية وعندما يكون هناك دوري في المدرسة يعطينا المعلم قلمًا وورقة ويخبرنا باختيار أفضل اللاعبين في ‏المدرسة عندما كنت في العاشرة من عمري تم أجراء مقابلة معنا للسفر إلى الولايات المتحدة بعد ذلك وجدت بعض الأصدقاء اليمنيين وكان من المرجح أن نلعب يوميًا في الملعب عندما كنت في المدرسة الإعدادية في الصف السادس أخذوني للعب مع طلاب الصف الثامن وفي الصف السابع قاموا بنقلي للعب مع الصف الثامن ، بعد ذلك كان هناك مدرب مكسيكي أعجب بمهاراتي ورآني وأعتقد حقًا أن لدي الموهبة لذلك واحد من أصدقائي أخبره عني بعد ذلك وأعطاه رقمي وأخبرني أن أذهب وألعب مع فريقه في الدوري المكسيكي لكني أخبرته أنني لا أستطيع القيادة وأبي يعمل دائمًا بعد ذلك وكان ياخذني للتدريب واللعب على 3 سنوات حتى بلغت 16 عامًا وحصلت على رخصتي تلك السنوات الثلاث التي في ‏المدرسة المتوسطة لعبت فيها مع أفضل فريق في المدرسة وكان الدعم لا ‏وجود له ولا في يمنيون يلعبون في نوادي ولم يهتموا للأسف لعبت مع المكسيك والحمدالله تأقلمت معهم في الصف التاسع وجربت فريق كرة القدم في مدرسة أوبورن الثانوية ونقلوني إلى فريق الصف الثاني عشر وسجلت 10 أهداف في الموسم و 3 مساعدة في 20 مباراة وكنت أفضل خمسة لاعبين في المدينة عندما كنت كان في الرابعة عشرة من عمره ‏وألعب مع ‏لاعبين بلغوا 18 سنة وفي المرحلة التاسعة من الكلية الثالثة نظرت إلى جامعة روكفورد وجامعة برادلي وكلية وارتبرج بعد ذلك قررت الإنضمام إلى نادي روكفورد رابتورز لكرة القدم وبعد ذلك أنضممنا إلى دوري يسمى الدوري الوطني ونسافر إلى ولاية مختلفة مثل فلوريدا ميسوري وإن شاء الله سنذهب إلى أريزونا وفلوريدا في عام 2021 وفي الصف العاشر  لم ألعب لأنني كنت في اليمن  لذا واصلت اللعب في فريقي وجربت حالات عروض الكلية وحاولت الحصول على منحة دراسية والآن أنا في الصف الحادي عشر  وتلقيت دعوتين من شخصين مختلفين كولاج نمت جامعة نفيل وجامعة نورث كارولينا وهدفي الأن هو الحصول على منحة دراسية من جامعة نورث إلينوي وبعد ذلك أتمنى أن ألعب لفريق اليمن الوطني وأصبح محترفًا في أوروبا .
  .
س5: الكل يعشق مباريات كورة القدم وتكون له مباراة مميزة فماهي أول مباراه لك؟
ج5: أول مباراة مميزة لي هو يوما رفعوني بالمدرسة من الصف التاسع إلى الصف ‏ ‏الثاني عشر وتسجيل هدف لي في أول مباراة في الثانوية .

س6: الكل أجمع بان الموهبة هي التي تجد لها فرصتها بسرعه صف لنا كيف وجدت كرة القدم بالإغتراب وماهي أول مشاركة لك هناك؟
ج6:  أول ‏مباراة لي هي في الرياضة في الإغتراب ليس مثل الرياضة في بلدك فهي تختلف كثير جدا كونك غريب عن بلدك ومع الإستمرارية ستجد نفسك أما أول مشاركة لي كانت من المدرسة المتوسطة في الصف 6 وهي أول مباراة في حياتي .

س7:  الكل يطور من قدراته ويتمركز في نقاط أرتكاز فماهي نقطة أرتكازك داخل أرضية الملعب؟
ج7: ألعب في الوسط وصانع الألعاب وأجيد اللعب على الأجنحة جناح أيسر .

س8: مدربي كرة القدم كثيرون فمن مدربك المفضل؟
 ج8: مدربي في المدرسة الثانوية المكسيكي فيكتور رودريغيز الذي ‏ساعدني إلى ما وين وصلت لها اليوم وكان ياخذوني ‏للمعسكرات  وبعض ‏الولايات ‏للعب مع النادي روكفورد رابتورز .

س9: ماهي أبرز أنجازاتك الكروية؟ 
ج9: الحصول على ‏أفضل لاعب بين المكسيك ‏ وحصول على أفضل لاعب بين العرب وفي المدرسة الثانوية لعبت مع ‏سن 17 وا 18 بالمدرسة الثانوية حين ماكان عمري 14 وتسجيل 10 أهدف  ‏خلال 20 مباراة .

س10: هل تم مشاركتك مع فريق يمني في الجالية اليمنية في أمريكا؟ 
ج10:  لم أشارك مع أي فريق في الولايات المتحدة الأمريكية للجالية اليمنية هناك .

س11: كيف قصة مشاركتك ودعوتك لمنتخب الشباب؟
ج11: لم يتم الدعوة لي لمشاركتي مع المنتخب اليمني وهذا يشرفنا مستقبلا .

س12: من كان أبرز شخصية لجانبك تراه إنك تميزت معه؟
ج12: الشخصية التي وقفت معي وساندنا إنة ولد المدرب الذي دعمني موسى رودريغيز من أصول مكسيكية .

س13: من خلال اجابتك إنك مهاجم فماهو أجمل هدف سجلته؟
ج13: أجمل هدف لي كان من منتصف الملعب وتعديل النتيجة لفريقي .

س14: كلمة لمن تحب أن تقولها لجيلك؟
ج 14: رسالة أوجهها لكل من وقف معي وساندنا لمشواري الكروي و إلى هذا المستوى الذي وصلت له .

س15: كلمة ختامية لك؟
ج 15 : أشكر أخي عوض مبارك الشبيبي لإهتمامك بالمواهب الكروية والشكر موصول لموقع صدى حضرموت وأتمنى لكم التوفيق في عملكم الصحفي الأكثر من رائع .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق