المعاري يقود شعب حضرموت بفوز على اتحاد سيئون - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

السبت، 13 فبراير 2021

المعاري يقود شعب حضرموت بفوز على اتحاد سيئون

سيئون / المركز الإعلامي للنادي :

في إطار معسكره الإعدادي القصير بوادي حضرموت، لعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي شعب حضرموت عصر اليوم الجمعة 12/ فبراير مباراته الثانية ضد فريق اتحاد الاتحاد على الملعب الألومبي بسيئون والتي انتهت بفوز النوارس الحضرمية بثلاثة اهداف نظيفة سجلها نجم الفريق أنيس المعاري في الشوط الثاني من المباراة .

 سطور من المباراة .. 

بدأت المباراة بحذر من الفريقين ،لكن سرعان ماظهرت سيطرة الشعب على مجريات اللعب ومنطقة المناورات والتي اعتمد فيها الشعب على تحركات حلمي باحفص في صناعة اللعب وانطلاقات أنيس المعاري وخالد مانع من الأطراف وتحركات سعيد الشماسي في الهجوم ،فين حين اعتمد الاتحاد على توزيعات نجمه رشيد النوبي في خط الوسط وصناعته اللعب لزملائه، ورغم السيطرة الواضحة للشعب وتحكمه في مجريات اللعب إلا أنها كانت سيطرة واستحواذ دون ترجمة إلى أهداف في المرمى، وكان بمقدور الشعب أن يخرج من هذا الشوط على الأقل بهدفين لو استفاد مهاجميه من الفرص التي أتيحت لهم أمام المرمى ،منها فرصة أنيس المعاري في الدقيقة 14 وفرصة سعيد الشماسي في الدقيقة 18 وفرصة خالد مانع في الدقيقة 28،كل هذه الفرص ضاعت نتيجة تعامل اللاعبين معها برعونة واستعجال،فيما تحصل الاتحاد على فرصة واحدة خطيرة حولها الحارس أحمد كرامة إلى ركنية ،لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

 في بداية الشوط الثاني أجرى مدرب الشعب الكابتن خالد بن بريك ثلاثة تغييرات دفعة واحدة، حيث نزل المدافع الصاعد من فريق الناشيئن أبوبكر بلعلا بديلا عن سامي باجبير ،والمهاجم محمد الحداد بديلا لسعيد الشماسي ،والظهير الصاعد مروان باخميس بديلا لمحمد بامتيرف، ظهرت رغبة الشعب الواضحة في هذا الشوط تغيير النتيجة وترجمة سيطرته إلى أهداف ،وكانت أولى الهجمات الخطيرة من المدافع البديل أبوبكر بلعلا الذي قدم مستوى كبير في المباراة حين ارتطمت كرته باسفل القائم الأيسر لمرمى الاتحاد ،الذي حاول الاعتماد على الهجمات المرتدة لمباغته خصمه ،وبعد مرور 10 دقائق تقريبا من الشوط الثاني نزل اللاعب أحمد باحاج (اللكي) بديلا للاعب أبوبكر باحفي،ومن هجمة للشعب ونقلات بين محمد الحداد وأنيس المعاري الذي حاول تمرير الكرة للحداد داخل منطقة الجزاء لتلمس الكرة في يد المدافع ويحتسب الحكم ضربة جزاء صريحة للشعب يتقدم لتنفيذها أنيس المعاري ليصدها حارس المرمى وتعود مرة أخرى لأنيس الذي اسكنها المرمى في الدقيقة 15 من زمن هذا الشوط، ليحكم الشعب سيطرة على مجريات اللعب محاولا مضاعفة النتيجة ،ومن إحدى الهجمات المنظمة يتمكن أنيس المعاري من تسجيل الهدف الثاني للشعب من كرة لعبها قوية في المرمى من الجهة اليسرى لفريقه في الدقيقة 30 من زمن الشوط الثاني، وفي العشر الدقائق الأخيرةالمتبقية من زمن المباراة قام مدرب الشعب بتغيير مهدي بامؤمن بديلا لخالد مانع، ومجاهد العوبثاني لمحمد الحداد، ومحمد المرشدي بديلا لأحمد مقداد.لتستمر سيطرة الشعب وهجماته على مرمى الاتحاد ،فيما لم يشهد هذا الشوط هجمات خطرة للاتحاد على مرمى الحارس أحمد كرامه، ومن أحد الهجمات الخطرة للشعب يتحصل أنيس المعاري على كرة من الجهة اليمنى لمرمى الاتحاد يتوغل بها نحو المرمى ويرواغ المدافع والحارس بطريقة فنية رائعة ويضع الكرة في المرمى مسجلا الهدف الثالث له ولفريقه، ليعلن بعدها الحكم بدقائق قليلة انتهاء المباراة بفوز شعب حضرموت بثلاثية المعاري مقابل لاشي لاتحاد سيئون. 

ألف ألف مبروك للنوارس وحظا أوفر للاتحاد. -لعب شعب حضرموت في بداية المباراة بتشكيلة مكونة من :أحمد كرامه في الحراسة، وفي الدفاع :محمد باقديم وسامي باجبير ومحمد بامتيرف وأحمد مقداد،وفي الوسط :محمد باحشوان وحلمي باحفص وأبوبكر باحفي ،وفي الهجوم:أنيس المعاري وخالد مانع وسعيد الشماسي. -بعد نهاية المباراة أوضح مدرب شعب حضرموت الكابتن / خالد بن بريك أن هدفنا الأساسي من هذه المباراة والمباراة السابقة التي كانت مع المنتخب الوطني هو الوقوف أكثر على جاهزية الفريق ،وإدخال اللاعبين في جو المباريات منذ لعبهم آخر مباراة منذ أكثر من شهرين تقريبا واللاعبين مستمرين في التدريبات حتى اليوم ،وحتى لايشعروا بالملل من كثرة التدريبات ، كما أن لدينا لاعبين جدد وصاعدين بعضهم من فريق الناشيئن والشباب بالنادي حبينا نعطيهم الفرصة والوقوف على مستوياتهم ومنحهم الثقة في أنفسهم، من خلال خوضهم المباريات لأن التدريبات لاتستطيع أن تحكم من خلالها نهائيا على المستوى بعكس المباريات والتي تعتبر هي المحك والفيصل بالنسبة للاعبين لإثبات جدارتهم، وأكبر مكسب خرجنا به من معسكرنا القصير في سيئون هو أننا كسبنا لاعبين جدد نتفاءل بأنهم سيكونون بإذن الله مكسبا قويا للفريق في المستقبل القريب ،منهم المدافع الصاعد أبوبكر بلعلا الذي قدم مستوى طيب في مباراة اليوم وكذلك زملائه الظهير الأيسر مروان باخميس ولاعب الوسط أبوبكر باحفي ولاعب الطرف محمد المرشدي الذين يلعبون اول مبارياتهم مع الفريق الأول بالنادي وكانوا عند حسن ظننا بهم . -حضر المباراة رئيس نادي شعب حضرموت الكابتن / عامر بن مرضاح وأعضاء مجلس إدارة النادي والنجم الدولي السابق الكابتن / صالح بن ربيعه، وعدد متوسط من الجمهور .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق