حضرموت : إختتام المرحلة التدريبية الثالثة ضمن أنشطة مشروع "مساهمتي تنمية" - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار


الخميس، 18 مارس 2021

حضرموت : إختتام المرحلة التدريبية الثالثة ضمن أنشطة مشروع "مساهمتي تنمية"

المكلا / خاص : 

اختتمت يوم أمس الأول بمدينة المكلا بمحافظة حضرموت المرحلة التدريبية الثالثة وذلك في إطار أنشطة مشروع "مساهمتي تنمية" الذي تنفذه مؤسسة رنين!اليمن بدعم من بعثة الاتحاد الأوروبي في اليمن.


تضمنت المرحلة التدريبية الثالثة تنفيذ ورشة تدريبية ضمن مكون المجالس المحلية بالمشروع حول (تحليل السياسات العامة ونظام السلطة المحلية) وورشة تدريبية أخرى ضمن مكون شبكة الشباب بالمشروع بعنوان "الحوكمة والتنمية المحلية ".


من جانبه أشار مدير المشروع بأن هذه المرحلة ستعمل على توسيع دائرة المعرفة لدى المشاركين والمشاركات من الشباب بمبادئ الحوكمة وارتباطها بتنفيذ المشاريع التنموية، بالإضافة إلى استعراض منظومة وهياكل الإدارة المحلية في اليمن وآليات إدارتها لنظام الخدمات العامة وتطوير وتنمية الموارد المحلية على مستوى المديريات.


وأضاف قائلا" بأن هذا التدريب سيخلق فرص لتأكيد مبدأ الشراكة المجتمعية بين السلطة المحلية والشباب في المديريات المستهدفة بما يعود بالفائدة على المجتمع المحلي".


و قال منسق المشروع نزار الكثيري، أن هذا البرنامج الذي كان بالتوازي مع الجزء التدريبي للمشروع على مدى عام أعطى فرصة للمشاركين لتنفيذ مهام تطوعية مع المنظمات ذات صلة، بالإضافة للعمل مع المجالس المحلية والمنظمات الغير حكومية في اليمن، ومن المؤمل أن يسهم العمل ضمن برنامج (مساهمتي تنمية) في تمكين الشباب من تحقيق قدر أكبر من الفاعلية من أجل تحسين الظروف المعيشية والخدمات الأساسية وتطوير بيئة المساءلة.


وأشار "الكثيري" إلى اختيار مديريتين من مكون المجالس المحلية وهي المكلا و تريم وتم إشراك الشباب مع المجالس المحلية في بعض النزولات الميدانية، فيما كان مكون الشباب من 7 مديريات وهي المكلا، وغيل باوزير، والشحر، وتريم، والقطن، وسيئون، وشبام، وتم اختيار 40 شاب وشابة تم تدريبهم حول مواضيع ( تحديد احتياجات المجتمع – القيادة – إدارة المشاريع التنموية- الحوكمة – النوع الاجتماعي)، بالاضافة إلى تنفيذ مبادرات تطوعية في مناطقهم.


يذكر أن مشروع "مساهمتي تنمية" يعمل على محورين مترابطين، حيث يولي المحور الأول الأولوية لتعزيز المجتمع المدني مع التركيز على استدامة وبناء قدرات الشباب ومنظمات المجتمع المدني، ويولي المحور الثاني الأولوية لبناء قدرات السلطات المحلية مع التركيز على مجالس المديريات في المحافظات المستهدفة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق