محافظ حضرموت يطلع على التجهيزات النهائية لإستكمال المرحلة الثانية من كلية الشرطة بحضرموت - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار


الاثنين، 27 سبتمبر 2021

محافظ حضرموت يطلع على التجهيزات النهائية لإستكمال المرحلة الثانية من كلية الشرطة بحضرموت

المكلا/المكتب الإعلامي للمحافظ :
اطلع محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، اليوم، على التجهيزات النهائية لاستكمال المرحلة الثانية من مباني مشروع كلية الشرطة بحضرموت.

وطاف المحافظ البحسني بمباني المرحلة الثانية التي تتضمن عدد اثنين من المباني لسكن الأفراد، ومبنى أكاديمي، ومبنى إدارة الكلية، متعرفًا من عميد كلية الشرطة بحضرموت العميد ركن سالم عبدالله الخنبشي ومنفذي المشروع إلى شرحٍ موجزٍ عن التجهيزات الأخيرة لبدء تسليم المرحلة الثانية من المشروع، حاثًا إياهم على سرعة الإنجاز واستكمال ما تبقى من أعمال وفقًا والمواصفات الفنية المتفق عليها.

وفي ذات السياق التقى محافظ حضرموت قيادة وضباط وصف كلية الشرطة، للإطلاع على مستوى الإنجازات التي قدمتها الكلية من خلال رفد محافظات حضرموت وشبوة والمهرة وسقطرى بعدد من الضباط الكفاءات، كما ناقش معهم بعض الصعوبات التي تواجه الكلية، وبحث الحلول والمعالجات اللازمة تجاهها.

وأكد المحافظ البحسني أن هذا الصرح العلمي الذي تحقق في ظل ظروف صعبة وأزمة حرب يمر بها الوطن يعد مكسبًا لمحافظة حضرموت وعموم الوطن، داعيًا إلى ضرورة أن تتكاتف جهود قيادة كلية الشرطة مع المؤسستين العسكرية والأمنية لما من شأنه تعزيز الأمن وتثبيت دعائم الاستقرار بالمحافظة.

بدوره أشاد عميد كلية الشرطة بحضرموت بجهود قيادة السلطة المحلية بالمحافظة في إقامة هذه الكلية التي تعد من المشاريع الكبيرة على مستوى المحافظة وعموم الوطن، والتي تمثّل حالة استثنائية في ظل ظروف الحرب والتشتت، موضحًا أن الكلية تكمن أهميتها في تخريج أعداد من الضباط لرفد الشرطة وإدارات البحث وأقسامها بالكوادر المؤهلة قانونيًا وأمنيًا في سبيل حماية النظام والأمن العام ومكافحة الجريمة وضبط المجرمين وتقديمهم للعدالة.

رافق محافظ حضرموت، وكيل المحافظة لشؤون الدفاع والأمن العميد صالح لحمدي، ووكيل حضرموت للشؤون الفنية المهندس أمين بارزيق، ورئيس أركان المنطقة العسكرية الثانية العميد ركن عويضان سالم عويضان، والقائم بأعمال المدير العام للأمن والشرطة بساحل حضرموت العميد عبدالعزيز الجابري.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق