محافظ عدن يترأس إجتماعا للمكتب التنفيذي بعدن ومناقشة عدد من قضايا التنمية والخدمات - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الأحد، 30 أغسطس 2020

محافظ عدن يترأس إجتماعا للمكتب التنفيذي بعدن ومناقشة عدد من قضايا التنمية والخدمات

عدن - خاص : 
رأس الاستاذ احمد حامد لملس محافظ محافظة عدن رئيس المجلس المحلي بالمحافظة
 وبحضور وكلاء المحافظة والوكلاء المساعدين ومدراء عموم المكاتب الوزارية ورؤساء فروع المؤسسات والهيئات والمصالح الحكومية ومدراء عموم المديريات اجتماع المكتب التنفيذي بمحافظة بعدن الذي عقد اليوم الأحد ٣٠ اغسطس اجتماعا اعتياديا له بعد توقف اجتماعاته لأكثر من عام ونصف.
واستهل محافظ المحافظة الاجتماع بكلمة أكد خلالها  على أهمية انعقاد الاجتماع في هذا التوقيت الذي يتزامن مع وجود الكثير من المشاكل وانتشار الكثير من الظواهر التي أنتجت وضعا مزريا جدا اجتاح المحافظة وحاجة المحافظة لرفع وتسريع وتيرة العمل وتكثيف الجهود وتسخير كافة الإمكانيات المتاحة للتعامل معه ومع غيره من التحديات التي تواجهها قيادة المحافظة على الصعيدين الأمني والخدمي والاصعدة الأخرى.
مشيرا إلى أن علينا أن نبداء من حيث انتهى الآخرون ،بداية مختلفة وغير روتينية وبالامكانيات المتاحة حيث أن هناك أولويات تتعلق بحياة المواطن وأمنه ومعيشته لا تحتمل التأخير والمماطلة بل تتطلب من الجميع التعاطي معها بجدية ومسؤولية والعمل على وضع الحلول والمعالجات الناجعة والسريعة لها.
وشدد لملس على ضرورة إطلاع كل عضو في المكتب التنفيذي بمسوؤليته الكاملة في مجال عمله وعدم التهاون في أداء مهامه اليومية والإسراع في التعامل مع المشاكل اليومية في إطار صلاحيته وإمكانياته المتاحة.

واضاف: أن عدن المدينة الجميلة ومجتمعها المدني المتحضر تعرضت لعملية عبث وتشويه لكل شي جميل فيها وهي اليوم بحاجة لعمل كبير منظم ومدروس وإمكانيات وجهود كبيرة لانتشالها من ذلك الوضع  الذي وصلت إليه اليوم وبحاجة إلى تعاون وتكاتف الجميع والعمل بجدية ونوايا صادقة لتغيير واقعها الراهن.

وقال مستدركا: إن لم نعي وندرك التحديات التي نواجهها اليوم ونعمل سوية على التعاطي معها والعمل حيالها بصدق وتفاني وإخلاص فلم ولن نستطيع تحقيق شئ مما يصبو إليه المواطن المكتوي بنيران انعكاساتها السلبية والذي يعلق علينا نحن دون غيرنا الكثير من الآمال والتطلعات.

واطلع لملس تنفيذي المحافظة على أبرز نتائج سلسلة الاجتماعات التي عقدها مؤخرا في العاصمة السعودية (الرياض) وأبرزها اللقاء مع فخامة رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة    المكلف الدكتور معين عبدالملك والبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن
وتمخض عنها التزام الحكومة بتقديم عشرة مليار ريال على دفعتين سيتم تسخيرها لقطاع الخدمات فقط من خلال إنشاء مشاريع خدمية وتنموية ومعالجة مشاكل مرافق الخدمات وليس لإنشاء مشاريع إنشائية لاتخدم هذا القطاع في الوقت الراهن. 
وسنقوم بتشكيل لجنة لإعداد مصفوفة  وبرنامج خدمي وتنموي لهذا الغرض. 
واشار المحافظ إلى التزام الحكومة السعودية عبر الصندوق السعودي لتنمية وإعمار اليمن بتقديم الدعم لعدن بعدد من المشاريع سنعلن عن تفاصيلها قريبا وبحضور مسؤولي الصندوق.

إلى ذلك ناقش الاجتماع عدد من القضايا والمشاكل التي تواجه عدد من القطاعات وتعيق عملها وتحد من انشطتها وخدماتها اليومية المقدمة للمواطن.
وفي الاجتماع تم تشكيل لجنة لإعداد مصفوفة عمل وبرنامج تنموي بحسب الاتفاق مع رئيس الوزراء مكونة من 
مكاتب التخطيط والتعاون الدولي والمالية والاشغال العامة والطرق 
كما قرر الاجتماع عقد لقاء اسبوعي برعاية المحافظ بين مكتب الاشغال العامة والطرق ومدراء عموم مديريات العاصمة وعقد لقاءات يومية مع المكاتب التنفيذية كل على حدة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق