تدشين 4 دورات تدريبية في مجال البخور ونقش الحناء لبرنامج التمكين المجتمعي في مديرية حديبو - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

السبت، 12 سبتمبر 2020

تدشين 4 دورات تدريبية في مجال البخور ونقش الحناء لبرنامج التمكين المجتمعي في مديرية حديبو

سقطرى - إعلام الصندوق الإجتماعي للتنمية : 
ضمن مخرجات برنامج التمكين من أجل التنمية المحلية لدعم الصمود والتعافي وتعزيز التماسك الإجتماعي بمديرية حديبو للمرحلة الثانية من أنشطة البرنامج دُشنت صباح اليوم الجمعة 11/سبتمبر/2020م عدد 4 دورات تدريبية للنساء في مجال بناء القدرات "البخور ونقش الحناء" لمجلسي تعاون قرى ستيرو وبدهوله بمديرية حديبو محافظة. أرخبيل سقطرى والتي ينفذها الصندوق الإجتماعي للتنمية ويشرف عليها وحدة التدريب والدعم المؤسسي فرع المكلا. 

وقد جاءت هذه الدورات كغيرها من الدورات التي يتم تنفيذها خلال المرحلة الحالية من أنشطة البرنامج بعد رفع الخطط التنموية لأعضاء مجالس تعاون القرى حيث تمَّ الإلتحاق بهذه الدورتين عدد 80 إمرأة بمعدل 20 متدربة لكل دورة تدريبية تستمر أعمالها على مدى 6أيام متتالية خلال الفترة من 11/سبتمبر إلى 16/سبتمبر من العام الجاري وتدريب النساء وإكسابهن مجموعة من المعارف والمهارات في صناعة البخور ونقش الحناء.

هذا وسيتم خلال فترة الدورة تدريب النساء على مهارات عدة في كيفية صناعة وتكوين البخور بأنواع وأشكال متعددة نظرا لما تزخر به جزيرة سقطرى من وفرة لمجموعة من النباتات والأشجار العطرية التي لاتتواجد في غيرها من الأماكن،فيما تهتم دورة نقش الحناء بتدريب المتدربات على تعلُّم طريقة نقش الحناء وأحدث التشكيلات والنقشات المتداولة حديثا والإستفادة من مخرجات هذه الدورتين ليصبحوا مدربات في المستقبل. 

الجدير بالذكر أنه تمت إقامة هذه الدورة كغيرها من الدورات المنفذة حديثا ضمن أنشطة برنامج التمكين المجتمعي وفقا للإجراءات الإحترازية المتبعة والمفروضة من قبل منظمة الصحة العالمية فقد تمَّ التركيز على إرتداء الكمامات ولبس القفازات وترك مسافة بين كل متدربة وأخرى قدر الإماكن لمنع التزاحم وتفاديا لحدوث أي عدوى قد يسببها التزاحم نظرا لإنتشار وباء فايروس كورونا المستجد covid-19.

حضر تدشين الدورات كلا من نادر قرحان المشرف الإستشاري لبرنامج التمكين المجتمعي بمديرية حديبو والأخ ناصر عبدالرحمن مدير المشاركة المجتمعية بالمشروع والأخ محمد ثاني منسق مجلس تعاون قرية ستيرو.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق