القيادي فاروق العقيم : أبطال حزام الحواشب يخوضوا معركة الجنوب المصيرية في محور أبين - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الجمعة، 9 أكتوبر 2020

القيادي فاروق العقيم : أبطال حزام الحواشب يخوضوا معركة الجنوب المصيرية في محور أبين

أبين - خاص - محمد مرشد عقابي:
أكد القيادي "فاروق العقيم الحوشبي" قائد أحدى سرايا قطاع الحزام الأمني بمسيمير لحج من الخطوط الأماميه لجبهة الشيخ سالم بمحور أبين القتالي بان القوات المسلحة الجنوبية والوحدات الأمنية مستمرة في طريقها لتضييق الخناق على المليشيات اليمنية الإرهابية.

وأوضح "العقيم" في تصريح صحفي خص به كاتب هذه السطور بان أبطال الحزام الأمني الحواشب يخوضوا جنباً الى جنب مع باقي القوات المسلحة الجنوبية والأمن في محور أبين معركة الجنوب المصيرية، والجميع مستعدون وبجهوزية عالية للتصدي لأي أعمال عدائية او حماقات يرتكبها العدو في مختلف الجبهات بهذا المحور، مشيراً إلى أن الحرب مع الجماعات الإرهابية تعد بمثابة حرب مصيرية يرفع فيها مغاوير الجنوب شعاراً واحد وهو (نكون او لا نكون)، مؤكداً العزم على المضي قدماً في مشوار تحرير الأرض حتى تطهير كل شبر من مناطق الجنوب من دنس شرذمة البغي والعدوان ومليشيا الإرهاب اليمنية.

وندد "العقيم" في حديثه بالصمت المطبق الذي تبديه الأمم المتحدة وهيئاتها المختلفة إزاء خروقات المليشيات الإرهابية التي تواصل مسلسل إعتداءاتها وأستهدافها للمدنيين في قطاع شقرة الساحلي، منوهاً الى ان المليشيات الإرهابية المدعومة من قطر وتركيا تمعن في استهداف حياة وأرواح المواطنين في الأحياء الآهلة والمواقع السكنية وتدفع بالمرتزقة والمأجورين لمهاجمة المصالح الخدمية العامة، وتسعى لجر القوات الجنوبية الى مربع العنف والمواجهات المسلحة، ورغم هذه الممارسات مانزال نحن نحكم العقل والمنطق ونلتزم بهدنة وقف إطلاق النار، وننتظر للرد على هذه التصرفات والغطرسة والأعمال الإستفزازية توجيهات وأوامر قيادتنا العسكرية والأمنية الجنوبية.

وتوعد القيادي"الحوشبي" المليشيات اليمنية الإرهابية اذا لم تحكم لغة العقل والمنطق وتقلع عن تصرفاتها العدائية العنترية والغوغائية بانها سوف تواجه نفس المصير الذي واجهته مليشيا الحوثي عند غزوها للجنوب صيف 2015م، بل وستصبح هي وما بحوزتها من عدة وعتاد غنيمة بيد أبطال الجنوب الشرفاء و "حمران العيون".

مطمئناً في ختام حديثه كافة أبناء شعب الجنوب العظيم بان الأوضاع تحت السيطرة طالما وهناك رجال أحياء تسري في أوردتهم دماء العزة والكرامة يعيشون على عبير الحرية ويعشقون عبق الإستشهاد في سبيل الله ومن أجل الوطن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق