إعلان حالة الطوارئ في فرنسا بعد إنتشار كبير لكورونا - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الخميس، 15 أكتوبر 2020

إعلان حالة الطوارئ في فرنسا بعد إنتشار كبير لكورونا

باريس - متابعات :

ضربة جديدة لكورونا في فرنسا، أجبرت السُلطات على إعلان حالة الطوارئ في القطاع الصحي الفرنسي، بعد تفشي فيروس كورونا، وتزايد أعداد الإصابات والحالات الحرجة منها بشكلٍ يُنذر بانهيار هذا القطاع. 


أعداد كبير من الإصابات

حالات حرجة قد تفوق الطاقة الإستيعابية للنظام الصحي الأيام القادمة

وتوقّع مدير مستشفيات باريس أن يشغل المصابون بفيروس كورونا 90% من أسرّة العناية المركزة في مستشفيات العاصمة الفرنسية قريبا، وقال مارتن هيرش الذي يرأس 39 مستشفى في باريس وضواحيها لصحيفة "باريزيان" (Le Parisien)، "إنه أمر لا مناص منه. بحلول 24 أكتوبر/تشرين الأول، سيكون هناك ما لا يقل عن 800 إلى ألف مريض بكوفيد في العناية المركزة، وهذا يمثل 70 إلى 90% من طاقتنا الحالية".

السلطات الفرنسية تعلن حالة الطوارئ لمواجهة فيروس كورونا 

وكانت الحكومة الفرنسية قد أقرت اليوم اقرّت الأربعاء حال الطوارئ الصحية التي تشكّل إطاراً قانونياً لبعض القيود التي ستفرض بدءاً من منتصف ليل 17 تشرين الأول/اكتوبر، وستشمل كامل التراب الوطني في ظل استفحال أزمة وباء كورونا "كوفيد-19".

وكان الرئيس ماكرون إلتقى كبار الوزراء صباح اليوم لتقييم الإجراءات المحتملة لإبطاء الموجة الثانية من الإصابات، فيما تكهنت تقارير إعلامية بأن الإجراءات الجديدة قد تشمل حظر التجول في باريس، ومدن أخرى وضعت في حالة تأهب قصوى بسبب ارتفاع حالات الإصابة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق