منظمه "فوربيبل" تدشن حفل لذوي الإحتياجات الخاصة ضمن مشروع الدعم النفسي - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الاثنين، 23 نوفمبر 2020

منظمه "فوربيبل" تدشن حفل لذوي الإحتياجات الخاصة ضمن مشروع الدعم النفسي

دشنت منظمة فوربيبل مشروع الدعم النفسي حول " مواهب القلوب " لذوي الاحتياجات الخاصة في قاعة نادي شمسان بمديرية المعلا محافظة عدن .. تأتي ذلك برعاية محافظ محافظة عدن أ/ احمد حامد لملس ، التي استمر ليوم واحد بمشاركة عدد من الشخصيات الاجتماعية وأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة .

وأقيم التدشين بحضور رئيس صندوق المعاقين / محمد قائد الشاعري ، سفيرة حقوق الإنسان د/ حميدة زيد ،  عصام وادي مدير إدارة الجمعيات والاتحادات والتعاونيات ، أ/ أنسام حيدرة  " مسؤولة المنظمة فوربيبل ، لينا ياسين رئيسة المنظمة وطاقم من فريق العمل .


في افتتاح التدشين  القي المدير التنفيذي لمنظمه فور بيبل المهندس /  معتز أنيس حيدره "  انطلاقا من المبدأ الرابع من المبادئ الأساسية للحماية وفق مشروع اسفير الذي يعد الدليل الأساسي للإعمال الإنسانية والذي ينص على (مساعدة الناس على المطالبة بحقوقهم ) .

وأضاف قائلا " قامت منظمة فوربيل و بلفته كريمة من قبل بعض الخيرين، بإقامة فعالية  الدعم النفسي لدوي الاحتياجات الخاصة من مكفوفين و صم وبكم، فعالية ( مواهب القلوب) .. مشيرا بالقول بان تكمن هذه الفعالية التي لها عدة أهداف أهمها تقديم الدعم النفسي والمعنوي لذوي الاحتياجات وكذا إبرازهم  وإبراز مواهبهم  وتذكير الجهات المعنية بهذه الفئة المستضعفة الذي يجب الاهتمام بها وعدم حرمانها من حقوقها وكذلك تهدف الفعالية لتوعية دوي الاحتياجات الخاصة بخطورة فيروس كرونا ..  

من جانبه أشار أ/ محمد عبده سيف " مدير البرامج والمشاريع لمنظمة فور بيبل " بان الهدف من إقامة المشروع وتزامن  بمناسبة اليوم العالمي  للطفل وخاصة إن هذه الشريحة من الفئات ذوي الاحتياجات الخاصة والأكثر ضعفا غالبا لا يتم تسليط الضوء عليها .. لافتا بالقول بان جاءت منظمة فور بيبل لتسليط على الفئة الأكثر ضعفا في المجتمع . موضحا بأنها منظمة شبابية غير حكومية وغير ربحيه تسعى لتقديم المساعدات الإنسانية والتنموية المستدامة من خلال برامج التنمية والتدخلات الإنسانية المتنوعة. 

وأشار " محمد " إن رؤية المنظمة هوان  يقدم إلى مجتمع متقدم تنمويا ممكن اقتصاديا مكرم إنسانيا  ..و رفع مستوى الوعي والأمان وتخفيف معاناة المجتمع من خلال تقديم برامج الاستجابة الإنسانية وتحسين سبل العيش و الاهتمام بالفئات الأضعف ومجتمعيه المرأة والطفل وكبار السن .

كما اشارت لينا ياسين رئيسة المنظمة "  بمناسبة اليوم العالمي للطفل برسالة توجيهية  للمجتمع المدني ولكل شخص من هذه الفئة  التي تستحق الشكر والتقدير و تحتاج الحب و الأمان لتعطي للمجتمع لانها  فئة منتجة فيها أشخاص  مصممين وصانعي محتوى ومعلمين  وغير ذلك لهذا  أعطيناهم فرصة في يوم الطفل العالمي كدعم نفسي ولاستخراج مواهبهم المدفونه وقمنا بإظهارها بشكل جميل ومميز  لكل العالم لكي يشاهدوا ابداع هذه الفئة التي لاتقل عن غيرها بالابداع متى ما اتيحت لهم الفرصة. 

والجدير بالذكر إن أهداف المنظمة هي  تنميه المجتمع من حيث تحسين المستوى التعليمي والمعيشي وحماية الطفل وإنشاء بيئة أمنه له والاهتمام بحقوقه تقديم المساعدات الإنسانية والاغاثية للأسر الفقيرة و النازحة في المجتمع اليمني . بالإضافة إلى اكتشاف وتشجيع الشباب الموهوبين والمبدعين وتطوير مواهبهم ومهاراتهم وتنميه قدراتهم بما يسهم في دفع عجله التنمية إلى الإمام والتركيز على كل فئات المجتمع بما في ذلك المرأة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق