في إطار التحضيرات النهائية لمؤتمر محاكاة الأمم المتحدة ..محافظ حضرموت والسفير سالم بلفقيه يلتقيان أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الأحد، 14 فبراير 2021

في إطار التحضيرات النهائية لمؤتمر محاكاة الأمم المتحدة ..محافظ حضرموت والسفير سالم بلفقيه يلتقيان أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر

المكلا / إعلام المؤتمر :
التقى اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية صباح اليوم الاثنين المدير التنفيذي لمؤسسة عدالة للتنمية القانونية  ورئيس اللجان بمؤتمر نموذج اليمن لمحاكاة الأمم المتحدة الدكتور/ عمر صالح  باوزير والوفد المرافق له. 

واستمع السيد المحافظ على شرح واف من الدكتور عمر باوزير عن الفعالية العالمية التي ستقام  لأول مرة في اليمن ، وتتبناها مؤسسة عدالة للتنمية القانونية ، كما تم التطرق للاجراءات السارية للعمل وإدارة  المؤتمر وكيفية التنفيذ . 

وثمن السيد المحافظ الجهود المبذولة من قبل فريق العمل القائم على الفعالية ، مرحبا بكذا مبادرات تهدف الى تمكين الشباب. 

حضر اللقاء الأستاذة شروق الرمادي نائب الأمين العام لمؤتمر محاكاة الأمم المتحدة، و عبد الله صلاح برعية رئيس لجنة العلاقات العامة بالمؤتمر .

إلى ذلك وفي إطار التحضيرات للمؤتمر التقى الدكتور عمر باوزير أيضا السفير   سالم بلفقيه مدير مكتب وزارة الخارجية بمدينة المكلا ، وبحثا أوجه الشراكة بين الجانبين في إطار تنسيق الجهود نحو إنجاح   مؤتمر نموذج اليمن لمحاكاة الأمم المتحدة والذي سيقام في الـ20-23 من شهر فبراير الجاري بمدينة المكلا .

وكان السفير بلفقيه قد رحب بفكرة إقامة المؤتمر العالمي في مدينة المكلا عاصمة حضرموت ، والتي أصبحت نموذجاً للأمن والأمان وتثبيت دعائم السلم في المجتمع.
وشدد على دور مكتب وزارة الخارجية بالمحافظة في تذليل كافة العقبات لإنجاح المؤتمر ،مؤكدا استعداده بتسهيل بعض الاحتياجات ذات الصلة بالمكتب 

وتحدث المدير التنفيذي لمؤسسة عدالة للتنمية القانونية عن فكرة المؤتمر وما يهدف إليه من إكساب للشباب اليمني  لنظرة ثاقبة للتعرف على  عالم السياسة الدولية و الدبلوماسية .

الجدير بالذكر أن مؤتمر نموذج اليمن لمحاكاة الأمم المتحدة الذي سيقام في آواخر فبراير 2021 هو مؤتمر عالمي يقام في جميع بلدان العالم ، ويهدف إلى تمكين الشباب من مناقشة القضايا الدولية  وكيفية صنع القرار داخل أروقة هيئات الأمم المتحدة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق