وزير الداخلية يناقش الجوانب الأمنية مع عدد من القيادات المجتمعية بحضرموت - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار


الاثنين، 31 مايو 2021

وزير الداخلية يناقش الجوانب الأمنية مع عدد من القيادات المجتمعية بحضرموت

المكلا/ المكتب الاعلامي للمحافظ :

أكد وزير الداخلية اللواء الركن إبراهيم حيدان، على أهمية المساهمة المجتمعية من قبل كافة المواطنين لحفظ الأمن والاستقرار في عموم الوطن.


جاء ذلك خلال لقاء الوزير حيدان بالشخصيات الاجتماعية والقبلية وأعضاء مجلسي النواب والشورى والوكلاء بمحافظة حضرموت، وبحضور وكيل المحافظة لشؤون الدفاع والأمن العميد صالح لحمدي، مؤكداً حرصه على زيارة حضرموت بعد العاصمة المؤقتة عدن لأهميتها واسبقيتها في الحفاظ على مؤسسات الدولة، موضحاً أن المؤسسات الحكومية صمدت في حضرموت والمهرة بسبب التماسك المجتمعي لأبناء هذه المحافظات وايمانهم العميق بدولة النظام والقانون.


وأشار وزير الداخلية إلى أن بعض المحافظات تعاني من الاختلالات في المنظومة الأمنية بسبب عدم احتكام كافة قوات الجيش والأمن لرأس الهرم بالسلطة، مؤكداً أن حضرموت تميزت بانصياع كافة المؤسسات العسكرية والأمنية تحت قيادة السلطة المحلية بالمحافظة ورئيس اللجنة الأمنية.


ونفى اللواء الركن حيدان ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي من اشاعات، هدفها خلق الصراعات والنزاعات والمشاكل، حاثاً على أخذ المعلومات من مصادرها وعدم تصديق الإشاعات التي يروج لها البعض، منوهاً بخطورة الإشاعة وانتشارها بشكل كبير في الوطن.


وناقش اللقاء الجوانب الأمنية مع عدد من القيادات المجتمعية بحضرموت، ودور المجتمع المساهم والمساند للأجهزة العسكرية والأمنية في تثبيت دعائم الأمن والاستقرار، وجرى خلال اللقاء مناقشة بعض الجوانب الأمنية المجتمعية، وسبل تطويرها وتفعيل دور المواطنين بشكل أكبر في سبيل استقرار الأمن داخل المجتمعات.


وتطرقت القيادات المجتمعية إلى بعض المشاكل التي يعاني منها أفراد الجيش والأمن، مطالبين بإعادة النظر وصرف رواتب الأجهزة العسكرية والأمنية بشكل منتظم وتأمين لهم العيش الكريم، مشيدين بتلاحم أبناء حضرموت منذ تسلمهم زمان الأمور في المحافظة عقب تحرير المكلا وساحل حضرموت، واصطفافهم تحت قيادة واحدة لمحاربة َضبط الخلايا المعادية لحضرموت، مثمنين جهود إدارة مكافحة المخدرات بساحل حضرموت وعملها في مكافحة الممنوعات وضبط المتعاطفين والمروجين والمهربين، مؤكدين على أهمية أن تقدم الوزارة الدعم اللازم لهذه الإدارة الهامة.


حضر اللقاء أعضاء مجلسي النواب والشورى، وعدد من الوكلاء والوكلاء المساعدين بحضرموت، وعدد من المديرون العامون للمكاتب التنفيذية والمديريات بساحل حضرموت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق