"سبيس إكس" الامريكية تطلق 60 قمرا صناعيا إلى الفضاء لتوفير الانترنت لسكان الأرض

أعلنت شركة "سبيس إكس" أن صاروخ النقل "فالكون-9" حمل إلى الفضاء 60 قمرا صناعيا هي المجموعة الأولى من برنامج "Starlink" للإنترنت العالمي.
تمت عملية إطلاق صاروخ النقل "فالكون-9" من مطار كانافيرال الفضائي عند الساعة 5.30 صباح يوم الجمعة بتوقيت موسكو، وبعد عملية الإطلاق هبطت المرحلة الأولى للصاروخ على المنصة العائمة باسم "بالطبع ، ما زلت أحبك Of Course  I Still Love You" في المحيط الأطلسي.

ويذكر أن عملية إطلاق "فالكون -9" كانت قد تأجلت عدة مرات لأسباب مناخية وتقنية مختلفة.

تأجيل إطلاق "فالكون-9" لمدة أسبوع
وغرّد رئيس شركة "سبيس إكس"، إيلون موسك، في صفحته على موقع "تويتر"، بأن "بعثة "Starlink" ستصبح أثقل حمولة لأن وزنها يعادل 18.5 طن".

وتعتبر "ٍStarlink" شبكة أقمار صناعية من الجيل الجديد قادرة على تزويد سكان الأرض بشبكة الإنترنت. وقد بدأ تنفيذ المشروع في 22 فبراير 2018 بتكلفة قدرها 10 مليارات دولار.  كما تخطط "توتال موسك" لإطلاق حوالي 12 ألف قمر صناعي.

علما أن الخبراء يعتبرون أن هذا المبلغ أقل من التكلفة الحقيقية.

المصدر: نوفوستي

TAG