لقاء يجمع رئيس الوزراء بمحافظ حضرموت والتأكيد على إهتمام الحكومة بتحسين الخدمات في حضرموت وبحث إنشاء محطة 100 ميجاوات بالساحل - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الاثنين، 5 أكتوبر 2020

لقاء يجمع رئيس الوزراء بمحافظ حضرموت والتأكيد على إهتمام الحكومة بتحسين الخدمات في حضرموت وبحث إنشاء محطة 100 ميجاوات بالساحل

المكتب الاعلامي المحافظ :
التقى رئيس مجلس الوزراء المكلف الدكتور معين عبدالملك، اليوم بالرياض، محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني.

اللقاء جاء تتويجاً  لتوجيهات وتكليف فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية الذي التقى في وقت سابق، محافظ حضرموت اللواء البحسني، فور وصوله الرياض، بحضور رئيس الوزراء المكلف معين عبدالملك، ومدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي، ووزير المالية سالم بن بريك،   وخلاله وجه فخامة الرئيس بالوقوف على مختلف احتياجات محافظة حضرموت وتذليلها وفقاً والأولويات الملحة، وايلائها أهمية خاصة.

رئيس الوزراء أكد خلال لقائه محافظ حضرموت، أن الحكومة وبتوجيهات من فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية تولي محافظة حضرموت اهتماماً خاصا، وهي حريصة على تقديم الدعم اللازم للمحافظة من أجل استقرار الأوضاع وتحسين الخدمات، خاصة في مجال الكهرباء، ومعالجة الالتزامات القائمة لشركات الطاقة.

وأكد رئيس الوزراء أن مخرجات اللقاء مع فخامة الرئيس ستجد طريقها للتنفيذ، وقد سارعت الحكومة بتحويل المبلغ المعتمد عبر وزارة المالية لدعم وقود كهرباء حضرموت الساحل إلى حساب فرع مؤسسة كهرباء الساحل بما يسهم في حل مشاكل الكهرباء بشكل سريع وعاجل.

وناقش اللقاء مستجدات الأوضاع في المحافظة، واحتياجاتها الضرورية،  وأهمية التدخل العاجل للحكومة للتخفيف عن معاناة المواطنين.

كما ناقش اللقاء الخطوات العملية اللازمة لإنشاء محطة لتوليد الطاقة الكهربائية بقدرة 100 ميجاوات في ساحل حضرموت تنفيذاً لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية، إضافة الى بحث ترتيب التزامات شركات الطاقة ورفع التوليد في المحطات الحكومية.

وأعرب محافظ حضرموت عن خالص امتنانه بإسم أبناء المحافظة لفخامة رئيس الجمهورية لتوجيهاته الصريحة بالإهتمام بالمحافظة والتوجيه بسرعة الاستجابة لمطالب المواطنين، مشيداً بالدعم الحكومي وتوجيهات رئيس الوزراء بسرعة تحويل المبلغ الطارئ المعتمد لدعم وقود كهرباء حضرموت الساحل بشكل سريع وعاجل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق