طلاب اليمن في الخارج يناشدون رئيس الجمهورية والجهات المعنية بتحمل مسؤولياتهم القانونية وعدم إهمال حقوقهم - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الاثنين، 26 أكتوبر 2020

طلاب اليمن في الخارج يناشدون رئيس الجمهورية والجهات المعنية بتحمل مسؤولياتهم القانونية وعدم إهمال حقوقهم

خاص:

ناشد طلاب اليمن المبتعثين للدراسة في الخارج فخامة رئيس الجمهورية المشير/ عبدربه منصور هادي، ودولة رئيس الوزراء الدكتور/ معين عبدالملك، ووزيري التعليم العالي والمالية بسرعة صرف المستحقات المتراكمة التي لم يتم صرفها إلى يومنا هذا.

وقال الطلاب المبتعثين في مناشدتهم "نحن ابناؤكم الطلاب المبتعثون للدراسة خارج اليمن نبعث إليكم بمناشدتنا هذه ونأمل بأن نجد لديكم آذان صاغية لما نعانيه بسبب عدم انتظام صرف المستحقات المالية حيث وإننا استلمنا ربعاً واحداً وهو الربع الأول من أرباع العام 2020م الذي لم يفي بتغطية التزاماتنا نحن وأسرنا، حيث لم يغطي الديون والإيجارات المتراكمة علينا منذ مطلع العام.

 وأوضح البيان الصادر عنهم أن اليوم وبعد تراكم الديون عليهم والكثيرمنهم تم توقيفه من الدراسة بسبب تأخر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بدفع الرسوم لعامين متتاليين، حيث انهم لم يجدو أي حل من قبل الجهات المعنية لإنهاء معاناتهم والانتظام بصرف مستحقاتهم من الأرباع والرسوم الدراسية.

مطالبين رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس الوزراء ووزارتي التعليم العالي والمالية بتحمل مسؤولياتهم القانونية التي تحملوها تجاههم وعدم إهمال حقوقهم، وبسرعة صرف الرسوم الدراسية لعامين والانتظام بصرفها مطلع كل عام دراسي، وصرف مستحقاتهم للربع الثاني والثالث والرابع للعام 2020م، وكذا صرف بدل الكتب للأعوام من 2016 إلى 2020م بأثر رجعي، وصرف تذاكر سفر للخريجين، وكل الحقوق المشروعة لهم بحسب قانون الإبتعاث.

 ودعا البيان جميع طلاب اليمن في دول الابتعاث إلى الاستمرار بالوقفات الاحتجاجية للمطالبة بالحقوق المتأخرة لدى الحكومة، متمنين مساعدة وسائل الإعلام في ذلك لتوصيل صوتهم إلى الجهات المعنية وكل المنظمات الدولية والحقوقية للضغط على الحكومة والمساعدة لانتزاع حقوقهم وعمل حل جذري لانتظام صرف مستحقاتهم المالية والرسوم الدراسية في وقتها المحدد.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق