مؤسسة حضرموت للإعلام والتنمية تنفذ فعالية توعوية بمناسبة العالمي لحقوق الطفل بالتعاون مع مؤسسة الأمل الثقافية الإجتماعية النسوية - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الأحد، 22 نوفمبر 2020

مؤسسة حضرموت للإعلام والتنمية تنفذ فعالية توعوية بمناسبة العالمي لحقوق الطفل بالتعاون مع مؤسسة الأمل الثقافية الإجتماعية النسوية

المكلا - خاص : 
نفذت مؤسسة حضرموت للاعلام والتنمية فعاليتها التوعوية بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل الذي يصادف الـ 20 من نوفمبر والتي تضمنتها خطة انشطة المؤسسة لعام 2020، بالشراكة والتعاون مع مؤسسة الأمل الثقافية الإجتماعية النسوية، والتي احيت عدة انشطة وفعاليات هي الأخرى بمناسبة اليوم العالمي للطفل بالتعاون مع منظمة اليونسيف.

ويعد اليوم العالمي للطفل مناسبة عالمية يُحتفل بها في 20 نوفمبر من كل عام لتعزيز الترابط الدولي وإذكاء الوعي بين أطفال العالم وتحسين رفاههم، وهو اليوم الذي خددت فيه الجمعية العامة للأمم المتحدة حقوق الطفل في عام 1959، كما أنه في هذا التاريخ عتمدت الجمعية العامة اتفاقية حقوق الطفل في عام 1989، واصبح العالم منذ عام 1990، يحتفى باليوم العالمي للطفل كمناسبة سنوية عالمية لإعلان حقوق الطفل وللاتفاقية المتعلقة بها، وفذ هذا التاريخ تدعوا الأمم المتحدة كل أمهات وآباء حولل العالم والعاملين والعاملات في مجالات التعليم والطب والتمريض والقطاع الحكوميين وناشطي المجتمع المدني وشيوخ الدين والقيادات المجتمعية المحلية والعاملين في قطاع الأعمال وفي الإعلام، في كل بلدان العالم أن يضطلعوا بأدوار مهمة لربط يوم الطفل العالمي بمجتمعاتهم وأممهم وترسيخ حقوقه والدفاع عنها.

وتهدف الحملة التي نفذتها مؤسسة حضرموت للإعلام والتنمية عبر اجهزتها الإعلامية راديو الأمل FM و الأمل TV وعبر شبكات التواصل الاجتماعي بالتعاون مع مؤسسة الأمل الثقافية الإجتماعية النسوية، الى توعية الأسرة والمجتمع بحقوق الطفل وتعزيزها والدفاع بها، وترجمتها إلى نقاشات وأفعال يفهما الأطفال لبناء عالم أفضل لهم.

وثمن مدير البرامج والأنشطة بمؤسسة حضرموت للإعلام والتنمية شادي بوعسكر الإهتمام الكبير الذي توليه قيادة مؤسسة حضرموت للإعلام والتنمية، المتمثلة برئيس مجلس ادارتها الاستاذ امير عبدالله باعويضان، معبرا كذلك عن شكره وتقديره لسعادة الدكتور عمر عبدالله بامحسون على دعمه وتشجيعه لمثل هذه الانشطة التي تنعكس ايجابا على الفرد و المجتمع.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق