صندوق النظافة والتحسين يعقد لقاء مع اللجان المجتمعية ورؤساء الأحياء السكنية بمدينة المكلا لمناقشة دور المجتمع في الحفاظ على النظافة والبيئة - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار

الخميس، 18 فبراير 2021

صندوق النظافة والتحسين يعقد لقاء مع اللجان المجتمعية ورؤساء الأحياء السكنية بمدينة المكلا لمناقشة دور المجتمع في الحفاظ على النظافة والبيئة

المكلا / إعلام الصندوق : 
عقد بقاعة نادي متطوعون بمدينة المكلا صباح اليوم لقاء مع اللجان المجتمعية ورؤساء الأحياء السكنية بالمكلا ، حول '' دور المجتمع في النظافة والبيئة '' ، نظمه صندوق النظافة والتحسين بساحل حضرموت ، بالشراكة مع مؤسسة متطوعون بالمكلا ، ضمن فعاليات أسبوع النظافة والبيئة لعامها الثالث على التوالي ، وذلك برعاية كريمة من محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني . 

وفي اللقاء الذي حضره مدير عام مديرية المكلا المهندس صالح فايز العمري ومدير ادارة اللجان المجتمعية الأستاذ رشدي باضاوي ، دعا المدير العام التنفيذي لصندوق النظافة والتحسين بساحل حضرموت المهندس فهمي عبدالهادي بن شيراق اللجان المجتمعية ورؤساء الأحياء السكنية إلى ضرورة الإسهام الفاعل للحفاظ على النظافة والبيئة والعمل على توعية المواطنين داخل الأحياء ، لما من شأنه الإرتقاء بأعمال النظافة في المدن السكنية والعمل على معالجة كافة المشكلات والمعوقات للمواطنين ، وتخصيص مواقع داخل الأحياء السكنية لوضع القمامة والمخلفات المنزلية فيها ، من خلال التنسيق مع رؤساء الأحياء السكنية بالمكلا . 

واشار المهندس " ابن شبراق " إلى مبادرة ساعة نظافة التي تأتي ضمن فعاليات الأسبوع ، وستنفذ في يوم الأحد القادم الموافق 21 من شهر فبراير الجاري ، وتتضمن أعمال النظافة في كافة المؤسسات والمكاتب الحكومية والمستشفيات والمدارس والجامعات ، وكذلك إطلاق مسابقة - أجمل حي - من خلال تنفيذ حملات نظافة شاملة في الأحياء السكنية ، ستنفذها مؤسسة متطوعون ضمن برنامجها سلوكي حياة ، بالشراكة مع الصندوق .

وخلال اللقاء استعرض الأستاذ هاشم محمد العيدروس ضابط مشروع برنامج #سلوكي_حياة ، المعايير والشروط للمسابقة التي تحمل عنوان ( النظافة مسؤوليتي)  لاختيار أفضل حي نظيف ، داعيا رؤساء الأحياء السكنية إلى تكثيف الحملات والمبادرات وغرس ثقافة العمل التطوعي بين أفراد المجتمع في مختلف الأحياء والمدن السكنية .  
وناقش اللقاء أهمية دور اللجان المجتمعية ورؤساء الأحياء في جانب أعمال النظافة والتحسين ، ووضع بعض المقترحات لإستدامة العمل ومساندة الصندوق لتعزيز منظومة النظافة واستمرار عمل رفع المخلفات وفقا للإمكانيات المتوفرة ، أضافة إلى إيجاد آلية عمل مشترك بين الأحياء السكنية وصندوق النظافة والتحسين وتخصيص مواقع ثابتة داخل الأحياء لوضع صناديق القمامة وتوعية المواطنين بعدم رمي القمامة في الشورع العامة ووسط الأحياء السكنية ووضعها بالأماكن المخصصة لها . 

بعد ذلك أكدت اللجان المجتمعية ورؤساء الأحياء استعدادهم  لتظافر الجهودهم والتعاون مع ادارة الصندوق من خلال التوعية المجتمعية لرفع مستوى الوعي للحفاظ على النظافة داخل الاحياء للإسهام في ضمان حياة بيئية سليمة للمجتمع .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق