مكتب الصحة بالمهرة يدشن حملة الرش بالمبيد ذو الأثر الباقي للحد من الحميات المنقولة من البعوض - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار


الثلاثاء، 30 مارس 2021

مكتب الصحة بالمهرة يدشن حملة الرش بالمبيد ذو الأثر الباقي للحد من الحميات المنقولة من البعوض

المهرة / خاص :
دشن مكتب وزارة الصحة العامة والسكان بمحافظة المهرة اليوم، بالعاصمة الغيضة حملة الرش بالمبيد ذو الأثر الباقي للحد من البعوض الناقل للحميات والتي ينفذها البرنامج الوطني لمكافحة الملاريا بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية وبتمويل من مركز الملك سلمان الأغاثة والأعمال الإنسانية تحت رعاية معالي وزير الصحة والسكان الدكتور قاسم محمد بحيبح والأستاذ محمد علي ياسر محافظ محافظة المهرة. 

وفي فعّالية التدشين التي حضرها مدير عام مكتب الصحة والسكان بالمحافظة الدكتور عوض مبارك سعد ومدير عام مديرية الغيضة سالم عوض سعيدان والدكتور مراد بن عقيل ممثل مركز الملك سلمان للإغاثة والإعمال الأنسانية الدكتور مبارك بن مزيون نائب مدير عام مكتب الصحة لشؤون الرعاية الصحية الأولية - منسق برنامج الملاريا بالمحافظة ، أكد مدير عام مكتب الصحة بالمحافظة أن الحملة تهدف إلى مكافحة البعوض الناقل للملاريا والحميات في المديريات المستهدفة من خلال الرش المباشر بالمبيد ذو الأثر الباقي. 

وحث سعد العاملين على ضرورة الوصول إلى كافة المنازل ، داعياً كافة المواطنين إلى تذليل الصعاب أمام فرق الرش الميدانية بما يمكن من تحقيق الأهداف المنشودة للحملة.

من جانبه قال مدير عام مديرية الغيضة سالم عوض سعيدان أن حملة الرش سوف تنطلق من منطقة العبري وصولاً الى كافة أحياء ومناطق المديرية ، لافتاً أن قيادة السلطة المحلية ممثلة بالمحافظ الأستاذ محمد علي ياسر محافظ محافظة المهرة تبذل جهود كبيرة لتسخر كافة الامكانيات وتوفير العلاجات والخدمات للحد من انتشار الأمراض والأوبئة. 

وشكر سعيدان البرنامج الوطني لمكافحة الملاريا ومنظمة الصحة العالمية ومركز الملك سلمان على دعم البرنامج لتنفيذ حملة الرش للحد من نواقل الأمراض والأوبئة بالمحافظة. 

الى ذلك أضاف نائب مدير عام مكتب الصحة لشؤون الرعاية الصحية الأولية - منسق برنامج الملاريا بالمحافظة الدكتور مبارك بن مزيون أن الحملة تأتي في ظل تفشي بعض حالات الملاريا والحميات بالمحافظة ، موضحاً أن الحملة تستهدف مديريات الغيضة وسيحوت بمشاركة (56) عامل صحي و(14) مشرف في المديريات المستهدفة من الحملة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق