جمعية "معاً نرتقي" تقيم ورشة عمل توعوية في مجال حقوق المرأة والعنف الإجتماعي - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار


الاثنين، 22 مارس 2021

جمعية "معاً نرتقي" تقيم ورشة عمل توعوية في مجال حقوق المرأة والعنف الإجتماعي

ابين/خاص : 
نفذت جمعية "معاً مرتقي الإجتماعية" ورشة عمل توعوية في مجال حقوق المرأة المختصة بالعنف القائم على النوع الاجتماعيّ صباح الأحد في مديرية خنفر بمحافظة أبين.

وتأتي الورشة  ضمن (مشروع/ تمكين بيئي، وتحسين سبل العيش) وبرعاية من منظمة التمويل الطارئ لحقوق المرأة.

وابتدأت رئيسة جمعية معا نرتقي والمدربة "بشرى السعدي "بتقديم شرح مفصل حول حول العنف القائم على النوع الاجتماعيّ لـنحو 23 متدربة من  مناطق شقرة.

 حيث استهلت المدربة شرحها في بداية الدورة  بتعريف المتدربات عن العنف القائم على النوع الاجتماعيّ  وكيفية مواجهته والتقليل منه في المناطق والمجتمعات النائية. 

كما قدمت لهن شرح وافي حول التمييز العنصري والاجتماعي بين طبقات المجتمع وماهية السبل لمواجهته والتخفيف منه بين اوساط المجتمع وتعريفهن  بالعدل والمساوة 
وعن ماهية الاختلاف بين العدل والمساواة مع ضرب أمثله.

وكذلك شرحت المدربة لهن ماهية القوانين التي تحق للمرأة في المجتمع  ؟ وكيف تستطيع المرأة أخذ  حقوقها بالعدل والقانون..
 
كما شرحت لهن الأدوار والاعمال التي يقوم بها الرجل وواجابته ، الى جانب الأدوار والاعمال التي تقوم بها المرأة والتي تتناسب مع طبيعتها .

واستعرضت السعدي مقاطع مصورة تحمل شرح مختصر وشعارات توعوية عن العنف القائم على النوع الاجتماعيّ.

مع عرض بعض المقاطع التعليمية  عن كيفية  تحسين سبل العيش وكيفية أعتماد المرأة على ذاتها من خلال  الأعمال اليدويّة والحرفية التي تستطيع من خلالها العيش ومواجهة الظروف المعيشية التي تمر بها البلد في ظل وضع الحرب والإنهيار الاقتصاديّ.

وشرحت المدربة بشرى السعدي ايضا كيفية ان تكون المرأة صاحبة أهداف ومشاريع مستقلة ،  بداية بأبسط  الأمور إلى أن تصبح امرأة منتجة وصاحبة مال مكتفية بذاتها .
وذلك من خلال استفادتهن من تربية المواشي التي ستقوم الجمعية بتوزيعها لهن.

وأوضحت السعدي  لهن كيفية تربية الماشية وطرقها  الصحيحة  من خلال الاعتناء بهن والمحفاظة عليهن وزيادة الإنتاجية ،  بعدم بيع وذبح الإناث من الماشية حتى تصبح لديهن كمية كبيرة من الغنم.

وفي الختام عبرت  المتدربات عن سعادتهن البالغة لإهتمام جمعية "معاً نرتقي"  بتلك المواضيع التي تمس متطلبات المرأة و تخدم وترفع من مستواها  من خلال  الدورات التوعوية.

من جانبها تقدمت مدربة الدورة ورئيسة جمعية معاً نرتقي  "بشرى السعدي"  بالشكر لمنظمة صندق التمويل الطارئ لحقوق المرأة  على دعمها للمشروع الذي نفذته الجمعية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق