كلية العلوم الإدارية بجامعة حضرموت تخصص مالية ومصرفية تحتفي بتخرج الدفعة21 لعدد 51 خريج وخريج لعام 2021م - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار


الاثنين، 23 أغسطس 2021

كلية العلوم الإدارية بجامعة حضرموت تخصص مالية ومصرفية تحتفي بتخرج الدفعة21 لعدد 51 خريج وخريج لعام 2021م

المكلا / خاص / ماهر بن رباع :
في ليلة اقل ما يقال عنها بهية وجميلة هناك بقاعة ميرال -المكلا-مساء الأحد الماضي 15اغسطس2021م،، وفي حفل بهيج تزين بحضور الشخصيات والمسؤولين والأكاديميين وعوائل الخريجين والخريجات والأصدقاء والحضور المميز كلهم فرحا وانسا واحتفاءا بتخرج الدفعة 21 لكلية العلوم الإدارية تخصص مالية ومصرفية بجامعة حضرموت -المكلا وعددهم 51خريج وخريجة.

حيث كان متواجداً في مقدمة صفوف الحفل بقاعة ميرال التي تتسع لقرابة 1000شخص،،مستشار محافظ حضرموت لشوؤن الإعلام والثقافة والسياحة الشيخ الشاعر ابو عاطف/ صالح بن عبدالله باوزير- والدكتور الجراح/ ربيع عمر بن رباع استاذ الجراحة بجامعة حضرموت وأيضا القاضي ورئيس محكمة الاستئناف بالمكلا /هاشم الجفري- والقاضي /شاكر محفوظ -رئيس نيابة محكمة الاستئناف بالمكلا- والمسؤول في البحث الجنائي بالمكلا المنصب/ صالح بن سحاق واستشاري البنك الاهلي بفروعه بحضرموت /سعيد عوض باعباد وضيف الحفل الشيخ/ باوزير -وعدد من الوجهاء والشخصيات والفنانين و الإعلاميين والصحفيين وجمع من الحضور الكريم.

وقد تميز  الحفل بفقراته المتنوعة والتي كانت من أداء المقدم التلفزيوني بتلفزيون حضرموت /عمار جمال في عديد فقراته وكذا في عمل الدويتو مع المقدم التلفزيوني /ماهر بن رباع بفقرة أخرى من فقرات الحفل
-والذي كان حاضراً للحفل كونه المشرف الإعلاني والتسويقي لاحتفال الدفعة 21للعام الدراسي 2021م بكلية العلوم الإدارية بجامعة حضرموت -المكلا-وليشهد تكريمه من قبل السلطة المحلية بحضرموت وكذا من عمادة الجامعة.

وقد شهد الحفل عديد الفقرات المتميزة والمبدعة من خلال دخول الخريجين والخريجات بشكل لافت وجذاب استقطب حماس الجمهور الحاضر ثم جاء النشيد الخاص بدفعة  الخريجين والخريجات بشكل جمالي لافت ومهيب لاقى استحسان الجمهور والذين هتفوا لهم بالحب والتصفيق طوال فقرات الحفل،ناهيك عن عرض الفلم الوثائقي للدفعة بنهاية الحفل  حيث كانت هذه الأفكار من إعداد موسيقار الحفل/ عبدالله بن بشر النهدي، والتي بدورها نالت رضا الجميع بالقاعة.

بعد ذلك توالت الفقرات الممتعة والشيقة للحفل من خلال إلقاء كلمة للمستشار  باوزير تعبيرية  نيابة عن قيادة السلطة المحلية بحضرموت وايضا القى المستشار الشاعر /أبو عاطف قصيدة نالت استحسان الجمهور ثم توالت الفقرات من وصلات الفنية وفقرات الخفة والذكاء حتى أنه كانت فقرة الدويتو وهي السحب على الجوائز المقدمة من الداعمين للحفل وهم أحمد  العماد للاكترونيات والبنك الدولي ومطعم مذاقي السياحي والشكر طبعا موصول لهم ولكافة الداعمين والمساهمين في إنجاح هذا الحفل البهيج .

وفي الختام تم تكريم الداعمين والمساهمين في إنجاح هذا الحفل يتقدمهم المستشار باوزير وتكريم الداعمين للحفل وتكريم المسؤول الاعلاني والتسويقي لاحتفال الدفعة 21لخريجين وخريجات تخصص مالية ومصرفية بجامعة حضرموت
الأستاذ المدرب/ماهر بن رباع وتكريم بقية المشاركين والداعمين في إنجاح هذا الحفل البهيج.

وقبيل الختام جاءت فقرة التكريم الخاصة بالدكتور الكسادي مختص  شوؤن الطلاب بكلية العلوم الإدارية بعد ذلك تم تكريم  الخريج الإعلامي المتألق/ نسيم الحامد من قبل إدارة  تلفزيون حضرموت وكذا قناة العربية الحدث.

ثم جاء الختام لتكريم الخرجين والخريجات للدفعة الحادية والعشرون تخصص مالية ومصرفية بكلية العلوم الإدارية بجامعة حضرموت المكلا وعددهم 51خريج وخريجة في لحظات طيبة ورائعة تملأها حنين الذكريات الجميلة والساحرة
حيث مضت السنون العجاف تارةً وهلت الأيام المغيثة أخرى في رحاب الكلية وعلى أروقة القسم وخبايا القاعات وتخللهما أرق وتوتر وكفاح وتعب ، مرضٌ وداء وغثيان في ليالٍ ساهرة تقودنا للفجر دون راحة . 

تعرف الخريجين والخريجات على بعضهم وصاروا  زملاء الدراسة بكل اختلافاتهم ومزاياهم ، تبادلوا  الأفكار الرصينة واتفقوا في المعاني الغائرة واختلفوا في وجهات النظر ولم يكن خلافٌ يمسح ود الزمالة بل كان اختلاف لرؤى الزوايا لا غير ، كان إيجاباً في اثراء المعرفة وامتان الصداقة .

نعم تم التكريم بداية بلجنة منسقية  حفل التخرج يتقدمهم مندوب الدفعة محمد بافضل ثم فاطمة بن ثابت النهدي ثم سلطان بن فارس بن رباع وسالم وبقية الرفاق من الخريجين والخريجات توالى تكريمهم في جو بهيج وغاية في الإبداع والجمال .

في الختام كل الشكر والتقدير لمن ساهم في نجاح هذا الحفل من اكاديمين ووجهاء وشخصيات وداعمين ولاننسى أن فريق ليدر تيم بقيادة صادق باسليمان والشباب المنظمين والفتيات المنظمات كان لهم دور بارز في ايصال الحفل إلى بر الأمان بامتياز فكل الشكر لهم وللادارين القائمين على قاعة ميرال.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق