جمعية الأقصى تقيم مهرجان جماهيري حاشد بسيئون حضرموت نصرة للأقصى وفلسطين - صدى حضرموت | الإخبارية

أخر الأخبار


الجمعة، 21 مايو 2021

جمعية الأقصى تقيم مهرجان جماهيري حاشد بسيئون حضرموت نصرة للأقصى وفلسطين

سيئون / وكالات : 
نظمت جمعية الاقصى فرع وادي حضرموت اليوم بمدينة سيئون بالتنسيق مع مكتب وزارة الأوقاف والإرشاد بوادي حضرموت برعاية السلطة المحلية بوادي حضرموت والصحراء المهرجان الجماهيري لمناصرة الاقصى وفلسطين .

وفي المهرجان اشاد وكيل محافظة حضرموت لشؤون الوادي والصحراء عصام الكثيري باللوحة الجمالية التي وحدت كل المكونات الحضرمية تحت اطار القضية الفلسطينية ، مؤكدا أن الجميع اليوم بالمهرجان الجماهيري اتحد سياسيا وفكريا لنصرة الاقصى وفلسطين .

مضيفا " علمونا ابناء فلسطين كيف يكون الجهاد والصمود والتوحد وعدم الاختلاف تجاه القضايا الكبرى للمسلمين " . منوها الى الجموع التي احتشدت اليوم بسيئون تجتمع اليوم لتوصل رسالتها الى العالم اجمع ان فلسطين ستبقى القضية الاولى للمسلمين .

من جانبه قدم مدير عام مكتب وزارة الأوقاف والإرشاد بوادي حضرموت والصحراء الشيخ محمد فؤاد بلفاس الشكر لجمعية الاقصى على تذكير الامة بقضية فلسطين ونشر التوعية بالحفاظ على المقدسات الاسلامية والدفاع عنها وجعلها باقية في وجدان الاجيال .

الى ذلك اشارا رئيس رباط الإسعاد بالغرفة الداعية معروف باعباد والداعية عبدالله علي باحميد الى ان فلسطين اليوم قضية مشتركة لكل المسلمين جميعا وليست حكرا على فئة او طائفة محددة ، وهم يجب ان يقض مضاجع كل المسلمين . منوها الى ان العدو الصهيوني تخطى حرمة وقدسية المسجد الاقصى كون الاقصى قبلة المسلمين الاولى .

واوضحا باعباد و باحميد الى ان اعداء الامة يسعون اليوم الى إحداث الفرقة والعصبية بين المسلمين ، مؤكدا الى أن المسلمين بحاجة الى تحرير عقولهم من السموم والاغراءات التي يبثها الأعداء لتعميق الخلاف بينهم .

والقيت في الحفل كلمة لمجلس الانقاذ الوطني الجنوبي ألقاها المحامي سامي جواس اعلنت تضامنها وتعاطفها مع الشعب الفلسطيني المنتفض في غزة الأبية والشيخ الجراح والضفة وأراضي 48 ، وتخندقها الكامل معهم في معركته العادلة ضد الكيان الصهيوني الغاصب .

ودعا مجلس الانقاذ كل المكونات السياسية الاخرى المختلفة في الجنوب الى الالتفاف حول القضية المركزية الجامعة ونبذ الاختلاف وتقديم كافة وسائل الدعم الممكنة للأشقاء بفلسطين .

لافتا الى ان ما يجري في غزة اليوم وعموم فلسطين أمر يستفز عروبتنا و نخوتنا وانسانيتنا جراء ما يتعرضون له من ظلم وعدوان همجي سافر وغطرسة من الكيان الاحتلال الصهيوني .

كما اعلن الامين العام المساعد  مرجعية حلف قبائل حضرموت الوادي والصحراء يسر محسن العامري  تضامنهم ودعمهم الغير المحدود لاخوانهم المرابطين في فلسطين وتأييد قضيتهم العادله ونيل حقوقهم الكاملة غير منقوصة. 
مشيرا الى انه من الواجب على الامة اليوم ان تقف مع من قدموا الغالي والنفيس ارواحهم دفاعاً عن فلسطين  أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين. 
مضيفا " لقد كان لحي الشيخ جراح الشرارة التي اشعلت معركة سيف القدس معركة العزة والكرامة التي اختلفت فيها المعادلة كلياً عن المعارك السابقة". 
مبينا ان المقاومة الفلسطينية اظهرت مهارة عالية وقدرة فائقة في ضرب العمق الاسرائيلي واجبرت المحتل على العيش في الملاجئ، ظهرت في تعطيل الحركة في كافة المدن الاسرائيلية وتكبيد الخسائر المادية والسياسية ولاول مرة يقبع رئيس الوزراء الاسرائيلي بطلب الهدنة .

....

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق